رياضة .. وفي غزة !!!

الإثنين-2019-11-18 | 06:57 pm كتّاب الأنباط
عوني فريج

نسمع كثيرا عن البطولات التي يسجلها اهلنا هناك ..في غزة المجد والعزة .. ونسمع عن ملاحم الشرف التي يسطرها الابطال الذين يخوضون المعارك غير المتكافئة مع العدو الغاصب ..ورغم ذلك يسجلون سطورا من قصص المجد والكفاح لم تسجلها كل الشعوب المغتصبة حقوقها على مر التاريخ ..هناك يدافع الابطال باجسادهم عن ارضهم وعرضهم وحقوقهم الشرعية ..وهناك ايضا يقدمون للعالم امثلة الكفاح عندما يواجه الكف المخرز ..والحجر الدبابة ..والصاروخ المحلي الصنع احدث انواع الطائرات الموجهة والصواريخ التي لا تخطئ اهدافها ..ويذود الابطال عن حماهم بشجاعة وعنفوان ورجولة قل نظيرها وأخجلت صمتنا وسكوتنا ...!!

نسمع كل هذا واكثر ..لكننا لم نسمع كثيرا عن قيمة العطاء وقمة الجهد الذي يبذله أهل الرياضة هناك في غزة ..من اجل اطلاق مواهب المبدعين وادامة النشاط الرياضي في مدينة البطولات رغم كل الصعوبات ..الا عندما حل بيننا وفد نادي خدمات الشاطئ الفلسطيني القادم من غزة الجريحة ..بضيافة الفيصلي الذي احتضن الاشقاء في بيت كل العرب الاردن سمعنا من الزملاء ..مصطفى صيام وماهر حميد وكرم .. عن الرياضة التي تمارس على وقع القذائف والصواريخ وتكنولوجيا الدمار ..سمعنا عن ملاعب تعرضت لاضرار القصف شبه اليومي ..عن المعاناة التي تكابدها الفرق في تنقلاتها ورحلاتها الى الخارج ..عن الرياضيين الشهداء الذين قضوا في سبيل الدفاع عن ارضهم.. !!

الرياضة حياة وهي مقولة جسدها اهل غزة هناك على أرض الواقع ..ان كان على صعيد الممارسة الفاعلة لكل انواع والوان الرياضة بمختلف صنوفها ..او على صعيد الاعلام الرياضي حيث حدثنا الزميل صيام امين عام اتحاد الاعلام الرياضي في فلسطين عن العدد الكبير من الصحف والمواقع الالكترونية والفضائيات والاذاعات التي تعنى بالرياضة ..وكيف يكثف الزملاء جهودهم من اجل مواكبة الاحداث الرياضية بصورة احترافية تدعو للاعجاب والتقدير ..بحيث لا تنفصل الرياضة ابدا عن الاهتمامات الاخرى المتعلقة بقضية العرب الاولى ..لا بل ان الرياضة تعد الذراع القوية التي تقف تساند وتعري ممارسات العدو.. وتعكس الصورة الحضارية عن تطلعات اهل غزة وكل المدن الفلسطينية ..

يا غزة يقال فيك كل انواع الشعر وتكتب عنك كل قصص المجد والبطولات ..ويشدنا الحنين الى شاطئك الجميل بما يحمل من عذابات وتطلعات الاهل الذين يحملون ارواحهم على اكفهم ..من اجل ايجاد فسحة من الامل نحو طريق الخلاص والتحرر والحرية ..لكم يا اهل الرياضة كل المحبة فالحديث عنكم يطول فقد كتبتم قصص الابداع الجميلة واكدتم ان الدفاع عن قضيتنا المقدسة له اشكال متعددة تتقدمها الرياضة ..فيا لفخرنا بكم .