أيلة تدعم مبادرة تكريم للموهوبين والمتميزين في مدارس العقبة للسنة الثالثة على التوالي

الأربعاء-2019-12-11 | 04:42 pm العقبة
Image

الأنباط -إيماناً منها بأهمية دعم صناعة الابداع ونشرة، والتحفيز وتطوير المهارات، قدمت شركة واحة أيلة للتطوير، وللسنة الثالثة على التوالي دعمها ورعايتها لمبادرة "تكريم" التي انطلقت في العقبة بهدف تسليط الضوء على إبداع طلبة مدارس حكومية وخاصة وريادة أنشطة المعلمين والمجتمع المحلي وتحفيز المتميزين تعليمياً والواعدين في صناعة مشاريع تخدم العمل التربوي والتعليمي الي جانب الأنشطة الفنية، الثقافية والرياضية.

وجرى تكريم الموهوبين والمتميزين الحاصلين على المراكز الأولى من المدارس الحكومية والخاصة في حفل خاص أقيم لهذه الغاية، تحت رعاية عطوفة المهندس نايف بخيت، رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وبحضور الدكتورة رابعة العيدي مديرة التربية والتعليم لمحافظة العقبة وعدد من مدراء التربية السابقين ممن دعموا المبادرة ، الي جانب مدراء المدارس وأولياء أمور الطلبة المتميزين.

وفي نسختها الثالثة، شاركت مجموعة من مدارس العقبة والقرى التابعة في مبادرة تكريم 2019، التي أطلقت خلالها مجموعة من المبادرات التي تركز على دعم البيئة المدرسية المواتية، وتعزيز القيم والسلوك الإيجابي، في محاور ثلاث هي الطالب والمعلم والمجتمع المحلي واحتفلت هذه المبادرة بصانعي الإبداع ومصادر الإلهام في العملية التعليمية والتربوية وأبرزت أفكارهم ومهاراتهم الرامية للارتقاء بالعملية التعليمية، والتفكير الخلاّق.

وضمت قائمة الفائزين في نسخة العام 2019 من مبادرة تكريم كل من:طلبة مدرسة اروى بنت عبدالمطلب بالمركز الاولى لفئة الطلبة والمدرسة النموذجية للشلل الدماغي لفئة محور المعلم والصحفي ابراهيم الفراية لفئة المجتمع المحلي.

وعبر المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة المهندس سهل دودين في كلمة له خلال حفل التكريم، عن فخرة واعتزازه بدعم مبادرة تكريم الرامية إلى تعزيز ونشر ثقافة التميز والإبداع على أوسع نطاق بين الطلبة.

وقال المهندس دودين: "تظهر مبادرة تكريم ومبادرات نوعية أخرى تدعمها أيلة، مدى الاهتمام الذي نوليه للتميّز في أداء أطراف العملية التعليمية سواء إدارات أو معلمين أو طلاب حيث بات الإبداع سمة العصر الحالي، وهذه المبادرة تستكشف مواهب طلبتنا وتعنى برعايتها وتنميتها باعتبار ذلك مرتكزاً لتطوير العملية التعليمية التي باتت محرك التنمية الشاملة في ظل ثورة التطور التكنولوجي المتسارع".

وقدّم دودين تهنئته للطلبة الفائزين بهذه المبادرة، داعياً إياهم إلى مواصلة تطوير مهاراتهم المعرفية والسلوكية والإنطلاق إلى مستقبل واعد، مؤكداً عزم أيلة مواصلة دعم مبادراتها للموهوبين باعتبار التميز وتعزيز القدرة الذهنية للطلبة يسهم في بناء جيل المستقبل الواعد ويدفع العملية التعليمية قدماً لمواكبة متطلبات العصر وتحويل أفكار الطلبة إلى تطبيق عملي على أرض الواقع.

مديرة مديرية التربية والتعليم الدكتورة رابعة العيدي التي ثمنت دعم ورعاية أيلة لمبادرة تكريم، أكدت أهمية الاحتفال بإبداعات الطلبة، حيث تسهم جهود أيلة في تعزيز الروح الإيجابية والتنافسية في صفوف الطلبة ما يوفر قاعدة النجاح ويحفزهم لمزيد من الإنجاز، معتبرة أن مبادرة تكريم باتت نموذجاً للشراكة الفاعلة مع مؤسسات القطاع الخاص لنشر ثقافة التميّز.

يذكر ان مبادرة تكريم أطلقت منذ عام 2016 بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ممثلة بمديرية التربية والتعليم في العقبة، وواصلت نشاطها بهدف تسليط الضوء على إبداعات المعلمين والطلبة في المدارس الحكومية والخاصة ومشاركة المجتمع المحلي الذين قدموا للعملية التعليمية أفكار ومواهب مميزة يتم دعمها وتحفيزها.

وتقوم لجنة من أصحاب الخبرة المتخصصة في تقييم أصحاب الموهبة والأفكار، وتكريم المتميزين في حفل خاص يقام بنهاية كل عام.

وشملت قائمة الفائزين بمبادرة تكريم لهذا العام المركز الأول والثاني والثالث من أصحاب المبادرات، بالإضافة إلى تكريم الطلبة المتفوقين والموهوبين من المدارس الحكومية والخاصة في العقبة على مستوى المملكة في المسابقات الفردية سواء الفنية، الثقافية، أو الرياضية.