طويت الصفحة !

الثلاثاء-2020-01-14 | 07:38 pm كتّاب الأنباط
د. عصام الغزاوي

عصام الغزاوي

سواء كانت شخصية الدكتورة فاتنه الخريشا حقيقية ام وهمية صنعها مخرج محترف لتكون منبر افتراضي للتحكم وتوجيه الرأي العام قرر اليوم إنهاء مهمتها بعد ان اشغلتنا بمتابعة كتاباتها الشيقة لمدة طويلة وذلك بالإعلان عن وفاتها ودفنها في لندن بدل من دفنها في تراب وطنها الذي طالما عشقته وتغنت به وكتبت له القصيد،، على كافة الاحوال والقناعات تمنيت لو أن المخرج لم ينهي حياتها قبل ان تكمل سرد تاريخ الاردن المشرق وسيرة باقي رموز الوطن والشخصيات العسكرية الذين صنعوا هذا التاريخ، كما تمنيت لو تكون كافة الشخصيات الحقيقية على صفحات التواصل بمثابة هذه الشخصية الوهمية وبنفس الروح المعنوية والإيجابية التي عملت بها، فشكرا لعطاء ذلك المخرج الذي ابدع بكتاباته وفكره، ونقول وداعاً لذلك القلم الحر الذي اعتدنا عليه !!