أبناء المفرق يصدورن بيانا يؤيدون مواقف الملك الشجاعة في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني و الأمة العربية والإسلامية.

السبت-2020-02-08 | 01:44 pm المفرق
Image

المفرقيون يرفضون " صفقة القرن" ويؤكدون وقفوهم مع الملك الوصي على المقدسات في القدس الشريف.
المشاركون : صفقة القرن ساقطة وحبر على ورق ولن يكون لها أي وجود للموقف الشعبي والرسمي الرافض للخطة الأمريكية.
المتحدثون يؤكدون : القدس عربية إسلامية للأبد.. ونقف زمع الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه كاملة على دولته وعاصمتها القدس الشريف.
أبناء المفرق يصدورن بيانا يؤيدون مواقف الملك الشجاعة في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني و الأمة العربية والإسلامية.

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة . رفضت الفعاليات الشعبية في محافظة المفرق " صفقة القرن" مؤكدين التفافهم خلف القيادة الهاشمية الحكيمة الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف. جاء ذلك خلال حلقة نقاشية عقدت في المفرق بمشاركة عدد من أبناء المحافظة. وفي بداية اللقاء رحب الشيخ عبدالله ابو دلبوح القاضي العشائري بالحضور لما للقاء من أهمية في التصدي لجميع المؤامرات التي تحاك ضد الشعب الفلسطيني وآخرها ما تسمى بصفقة القرن والتي نرفضها جملة َتفصيلا. وأشار الشيخ أبو دلبوح إلى أننا نقف جميعا صفا واحدا مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه ضد هذه الصفقة، مؤكدا الالتفاف خلف قائد الوطن الوصي الوحيد على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس. وبين الشيخ أبو دلبوح أننا مع الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه كاملة وعلى ترابه وعاصمتها القدس الشريف. عضو مجلس بلدي المفرق ونائب رئيس مجلس محلي مدينة المفرق إسماعيل ابو قديري رفع إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بمناسبة عيد ميلاده الميمون، موضحاً بهذه المناسبة نستذكر مواقف جلالته المحلية والخارجية وما موقف الملك المشرف والشجاع تجاه القضية الفلسطينية لدليل واضح على الدور الهاشمي في التصدي لمؤامرة بما تسمى بصفقة القرن والتي نعتبرها ساقطة من الآن للموقف الرسمي والشعبي الرافض لها. وأشار أبو قديري إلى أننا في الأردن وفلسطين شعب ودم واحد ولا تفرقنا اي صفقات والتي تحاك ضدنا، فنحن على مركب واحد في مواجهة هذه التحديات. عضو مجلس محافظة المفرق الدكتور مشعل النمري أكد من جانبه وقوفنا مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه والذي ما زال يضحي من أجل الوطن وأبنائه، موضحاً اننا شاهدنا ذلك بحرص جلالته المستمر على أن تبقى فلسطين عربية ليؤكد التحام أبنائه مع الملك في مثل هذه المواقف وخصوصاً ما تسمى بصفقة القرن والتي لا تمثل لنا بشي. وبين الدكتور النمري اننا نهنئ الملك بعيد ميلاده لنؤكد التفافنا خلف قائدنا المفدى في مواجهة التحديات والعمل على مواصلة العمل والإنجاز والنهضة. رئيس مجلس التطوير التربوي في محافظة المفرق المستشار محمد أبو عليم أكد وقوف أبناء الشعب الأردني كافة مع جلالة الملك ضد صفقة القرن بدليل تلاحم الشعبين الأردني والفلسطيني. وأضاف أبو عليم اننا مع الملك على الدوام للاستمرار نحو الإنجاز والتصدي للتحديات وبما يحقق الرخاء للأردن وتقدمه في المجالات كافة. الأستاذ الدكتور منصور الزبون من جامعة آل البيت أكد أننا في الأردن مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بمواقفه الشجاعة الرافضة لصفقة القرن والوقوف مع الملك في مثل هذه الظروف. وأشار الدكتور الزبون إلى أننا أردنيين وفلسطينين شعب واحد ولن نسمح لأحد بالتدخل في شؤون القضية الفلسطينية والتي ما زالت محور اهتمام ومتابعة قائد الوطن المفدى. عضو مجلس بلدي المفرق ورئيس مجلس محلي ايدون بني حسن بكر الحراحشة تطرق بدوره إلى مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه تجاه القضايا العربية والإسلامية وعلى رأسها القضية الفلسطينية. وبين الحراحشة اننا نقف خلف القيادة الهاشمية الحكيمة في رفضنا بما تسمى بصفقة القرن والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطينى الشقيق. عضو مجلس نقابة المهندسين المهندس يوسف راشد المشاقبة أكد أن صفقة القرن مرفوضة بكل ما فيها ونقف كشعب واحد مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه في التصدي لها وعلى الأصعدة كافة. وأضاف المهندس المشاقبة سنبقى على العهد ماضون مع جلالة الملك في مواجهة التحديات كافة والاستمرار في الإنجاز والبناء. خالد الجعبري أكد من جانبه اننا مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه ضد ما تسمى بصفقة القرن والتي نعدها مؤامرة لا بد من مواجهتها رسميا وشعبيا وما نشاهده على أرض الواقع من موقف دليل على ذلك. وبين الجعبري أن الموقف الشعبي والرسمي دليل واضح على وقوف أبناء الشعب الأردني مع حقوق الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه كاملة. الأستاذ محمد خريوش ابو دلبوح أكد اننا لن نسمح لأحد بتمرير اي صفقات تحاك ضد شعبنا الفلسطيني، مشيداً بموقف جلالة الملك تجاه هذه الصفقة والتي أكد عليها في أكثر من مناسبة بأنه كلا لمثل هذه الصفقات والتي لا تخدم القضية الفلسطينية وأمتنا العربية والإسلامية. وبين ابو دلبوح الجميع من أبناء الوطن يقفون مع الملك بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف. رئيس جمعية الحرمين الشريفين الدكتور غالب ابو ناموس أكد اننا مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه في مواجه ما تسمى بصقفة القرن ولن يكون لها وجود على الإطلاق كون هناك تلاحم أردني وشعبي ضد هذه الصفقة. وبين ابو ناموس انتا نقف صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية الحكيمة في التصدي لصفقة القرن. وأكد الشيخ عودة إبراهيم أن أبناء الوطن يقفون مع جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف ونؤكد رفضنا لصفقة القرن. جازي التبيني تطرق بدوره إلى مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه تجاه القضية الفلسطينية والتي نا تزال اهتمام ودعم جلالته لنيل حقوق الشعب الفلسطيني كاملة. وأضاف التبيني أننا نؤكد رفضنا لصفقة القرن ، والذي كان موقف شعبي ورسمي موحد في مواجه مثل هذه الصفقات. المحامي قاسم ابو حجيلة أشار إلى أن الأردن قيادة وشعب وحكومة على موقف واحد ضد ما يسمى بصفقة القرن، وماضون مع الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه لمواصلة المسيرة. وتطرق الشيخ إبراهيم أبو كف إلى المواقف الشجاعة لجلالة الملك المفدى تجاه الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه كاملة وعاصمتها القدس الشريف ونعاهد قائدنا بالسير على خطى جلالته لمواجهة التحديات وخصوصا ما تسمى بصفقة القرن. وتحدث عبدالله ابو شلفا عن مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه تجاه دعم القضية الفلسطينية ومواجهة ما تسمى بصفقة القرن. وبين يوسف البواعنة الموقف الرسمي والشعبي تجاه رفضهم لصفقة القرن ومع الملك مستمرون. وأشار عوض ابو دلبوح إلى أننا مع الملك المفدى حفظه الله ورعاه في مواجهة هذه الصفقة ونيل حقوق الشعب الفلسطيني وقال سلامة ابو ركبة انتا نقف صفا واحدا خلف القيادة الهاشمية الحكيمة في التصدي لصفقة القرن وموكدين التفافنا مع الملك بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف. وبين سامي فاخوري أن تلاحم الشعب مع قائدنا المفدى بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف والرفض ما تسمى بصفقة القرن دليل على وقوف الجميع مع شعبنا الفلسطيني. وبين إبراهيم الحراحشة اننا نقدم التضحيات بالدفاع عن الوطن وفلسطين ومع جلالة الملك المفدى في مواجهة ما تسمى بصفقة القرن. وشاركت النائب الدكتورة ريم ابو دلبوح بالحلقة النقاشية أكدت فيها أن هذا الجمع الطيب من أبناء محافظة المفرق لاشارة واضحة نحو الاهتمام الكبير بما يقوم به الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه تجاه دعم القضية الفلسطينية والوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف. وأضافت النائب ابو دلبوح اننا جمعيا مع قيادتنا الهاشمية الحكيمة في التصدي والرفض بما تسمى صفقة القرن، مؤكدين الالتفاف خلف قائد الوطن تجاه مواقفه الشجاعة. وفي ختام الجلسة وقع أبناء محافظة المفرق على بيان ووثيقة ولاء وتأييد إلى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بمواقفه المشرفة تجاه القضية الفلسطينية والرافضة ما تسمى بصفقة القرن، مؤكدين الالتفاف خلف القيادة الهاشمية الحكيمة والوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.