اسواق المفرق تشهد حركة نشطة وتجار يؤكدون وفرة المواد التموينية

الإثنين-2020-03-16 | 02:04 pm المفرق
Image

الأنباط -.

أكد تجار واصحاب محال ومولات في محافظة المفرق وفرة المواد التموينية؛ مشيرين الى أن الطلب يزيد على العرض فيما تشهد السوق استقرارا في الأسعار.
وبين هؤلاء لـ (بترا) أن هناك حركة تجارية نشطة في الاسواق واقبالا على شراء المواد التموينية والخضار والفواكه واللحوم زيادة على المعتاد خلال اليومين السابقين، لافتين الى أن جل اهتمام المواطن انصب على شراء مواد التنظيف ومستلزمات التعقيم بدرجة اولى تلتها شراء المواد الغذائية.
وأشاروا الى توفر مختلف متطلبات المواطنين من البقوليات واللحوم والخضر وغيرها من المواد الغذائية، مؤكدين الالتزام بالتعليمات التي اصدرتها وزارة الإدارة المحلية في التعقيم والتنظيف المتواصل وارتداء القفازات من قبل العاملين في المحال والمطاعم.
وقال صاحب مول احمد المشاقبة، ان عملية الشراء كانت ملحوظة خاصة بعد قرار تعطيل المدارس متوقعا ازدياد الحركة لتأمين كافة المستلزمات وللتكيف مع المدة المطلوبة للابتعاد عن الاسواق، كما توقع أن تشهد الأسواق فترة ركود في الفترة المقبلة نظرًا لتزود المواطنين بأكثر من احتياجاتهم.
وأكد انه تم توفير سبل الوقاية للعاملين والمحال قدر الامكان انسجاما مع القرارات والاجراءات الاحترازية الصادرة عن مجلس الوزراء للحد من انتشار الفيروس .
وبدورهم لفت مواطنون الى انهم يتنظرون بارقة امل بانتهاء الحالة الطارئة والقضاء على الفيروس وعودة الحياة في المجتمع الى طبيعتها، مشيرين الى انهم يعملون قدر الامكان على الالتزام بسبل الوقاية وتطبيقها على اسرهم لتجنب العدوى.
وقالت (ام سليم) انها جاءت اليوم لشراء احتياجاتها من المواد التموينية والغذائية لمدة اسبوع ليتسنى لها واسرتها الالتزام في المنزل والابتعاد عن الاماكن المكتظة قدر الامكان تنفيذا للتوجيهات الرسمية حيث ان خط الدفاع الاول يبدأ من بيوتنا وعاداتنا ووقايتنا من فيروس كورنا لا تكلفنا سوى الالتزام بالإرشادات وسبل الوقاية اللهم احمي وطننا واهلنا .
وقال مدير غرفة تجارة المفرق خيرو المشاقبة، ان الاسواق مستمرة في عملها بشكل اعتيادي مع توفر مختلف المواد التموينية في الاسواق بما يتناسب وحجم الطلب عليها بالتزامن مع الالتزام بكافة الاجراءات الاحترازية المطلوبة في رفع وعي العاملين بسبل الوقاية من فيروس كورنا، داعيا المواطنين الى عدم التهافت على شراء كميات كبيرة من الاغذية نظرا لتوفرها في كل الاوقات، وان يكونوا يدا واحدة في القضاء على الاشاعة وعدم تداولها لسلبياتها في بث الذعر بين ابناء المجتمع.
من جهته بين رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي أنه لا تهاون على الإطلاق مع مخالفي الإجراءات التي اتخذتها الحكومة بشأن منع الإصابة بمرض فيروس كورونا، مشيرا الى ان البلدية كثفت من رقابتها على الاسواق من خلال الجولات التفتيشية على كافة المحال التجارية والمقاهي المولات وغيرها للتأكد من مدى تقيدها بالتعليمات والاجراءات الحكومية الاخيرة وبما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين.
وبين الدغمي أن البلدية أعدت فريق طوارئ للتعامل مع ملف أزمة كورونا من خلال اتخاذ الإجراءات التي وضعتها البلدية بهذا الخصوص من خلال اتباع كافة الإرشادات الوقائية وتوزيعها على المواطنين لأن صحة وسلامة مواطننا الأهم في هذه المرحلة، بالإضافة إلى إرشادات مهمة من خلال نشرها عبر الصفحة الرسمية للبلدية والموقع الالكتروني وشبكات التواصل الأخرى لغايات إبراز الجانب التوعوي والذي يعتبر الأهم في هذه الأيام.