خطيبة رئيس وزراء بريطانيا تهجره بسبب كورونا

السبت-2020-03-28 | 12:00 pm سوشال ميديا
Image

الأنباط -دخلت خطيبة رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون في عزلة ذاتية، بعد ساعات فقط من إعلان إصابة جونسون بفيروس كورونا.
وغادرت كاري سيموندز، البالغة من العمر 32 عاما، وهي حامل في الشهر السادس في طفلها الأول، مقر رئيس الوزراء البريطاني في داونينج ستريت ولم تر جونسون خلال الأيام الماضية.

وشاركت صورة لها وهي تحتضن كلبها من منزلهما في جنوب لندن على إنستغرام، وظهرت كاري سعيدة وبصحة جيدة، وقالت :"العزل الذاتي ليس سيئًا جدًا مع هذا"، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتعيش كاري في حالة قلق لمعرفة ما إذا كانت قد تعرضت للفيروس؛ لأن جونسون يمكنه نقل العدوى لمدة تصل إلى أسبوعين قبل أن تظهر عليه الأعراض.

وكان قد رفض المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء البريطاني التعليق على مكان وجود كاري أو صحتها أو ما إذا كانت قد خضعت للاختبار أيضا أم لا.

ومن جانبها، قالت صديقة كاري، كاميلا توميني إنها في منطقة كامبرويل مع كلبها ديلين وأنها لن تكون على اتصال برئيس الوزراء البريطاني خلال الأيام القليلة الماضية.