المدن الصناعية تواصل الإنتاج لتزويد السوق المحلي بالسلع

الأحد-2020-03-29 | 10:17 am اقتصاد
Image

الأنباط - أكدت شركة المدن الصناعية الأردنية مواصلة عجلة الإنتاج لتزويد السوق المحلي بمختلف المنتجات والسلع الأساسية التي تصنعها الشركات الصناعية المستثناة من قرار الحضر، بالتزامن مع عمليات رش وتعقيم لمختلف مواقعها بالتنسيق مع الجهات الرسمية.
وبينت الشركة في بيان اليوم الأحد، أنها عملت وبالتنسيق مع الجهات المعنية، على رأسها الجهات الأمنية، على تسهيل اصدار التصاريح للمستثمرين والعمالة لتأمين حركتهم حفاظا على ديمومة الإنتاج وتوفير متطلبات السوق من السلع والمواد الغذائية.
وقال مدير عام الشركة عمر جويعد في البيان، ان الشركة شكّلت خلية طوارئ منذ مطلع الأسبوع الماضي، ضمت جميع ادارت المدن الصناعية العاملة وربطها مباشرة مع فريق الطوارئ في الإدارة العامة، لمتابعة عمل الفرق الميدانية التي تتواصل مباشرة مع الشركات الصناعية لضمان ادامة الخدمات داخل المدن الصناعية ووصولها للاستثمارات من مياه وكهرباء وخدمات النظافة والامن وغيرها.
وتقوم فرق ميدانية من الشركة بحملات رش دورية مجانية وتعقيم مداخل ومرافق المدن الصناعية والشوارع الرئيسية، بالتنسيق مع البلديات في كل محافظة، والتأكد من جاهزية الشركات الصناعية وضمان اتباع طرق الوقاية والسلامة في مختلف مراحل الإنتاج وتزويدها بأرقام الطوارئ، ومراقبة عمليات التسوق في محلات السوبرماركت داخل المدن الصناعية والاشراف عليها،كما تقوم فرق متخصصة بتعقيم سكنات العمال الوافدين في المدن الصناعية والتنسيق مع ادارة الشركات لتامين احتياجات تلك العمالة لضمان عدم خروجهم من المدن والاختلاط مع الموظفين في ظل هذه الظروف. واشار الى انه تم تزويد المستشفيات والبلديات بمواد التعقيم والسلامة العامة، بأسعار رمزية واخرى مجانية، لتسهيل عملها في تعقيم الطرق والأماكن العامة لتجاوز هذه الظروف. من جانبه، أكد مدير عام شركة مبيدكو محمد عويس، قدرة الشركة على مواصلة الإنتاج في ظل التسهيلات والتصاريح التي حصلت عليها من الجهات الرسمية، مبينا ان الشركة جاهزة لإنتاج كميات كبيرة من المعقمات ومعدات السلامة العامة لتزويد السوق المحلي.
واشاد عدد من المستثمرين الصناعيين، بالجهود التي بذلتها شركة المدن الصناعية الاردنية، اضافة الى الجهود الرسمية التي اتاحت للصناعة الاردنية اخذ دورها في مثل هذه الظروف خاصة فيما يتعلق باستثناء الصناعات الدوائية والغذائية من قرار الحظر وتسهيل حصولها على التصاريح اللازمة بالحد الأدنى لتلبية متطلبات السوق.
يذكر ان المدن الصناعية العاملة، التي تتبع لشركة المدن الصناعية، هي مدينة الملك عبدالله الثاني الصناعية في سحاب ومدينة الموقر الصناعية، اضافة مدينة الحسن الصناعية في محافظة اربد ومدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية في الكرك ومدينة العقبة الصناعية الدولية ومدينة المفرق الصناعية. --(بترا)