3 خلطات مقشّرة تجدّد البشرة في الربيع

الإثنين-2020-04-20 | 10:10 am عالم المرأة
Image

الأنباط -يُشكّل التقشير علاجاً سحرياً يُخلّص البشرة من الخلايا الميتة المتراكمة على سطحها كما يساعد على تجديدها ومدّها بالحيوية. استفيدي من فترة العزل المنزلي لتقشير بشرتكِ وفق نوعها مما يساعدها على أن تبدو مشرقة في استقبال هذا الربيع.

- للبشرات العاديّة:
إذا كانت بشرتك عاديّة فهذا يعني أنكِ محظوظة كونها لا تعاني من أي مشاكل جفاف، حب شباب، أو إفراط في الإفرازات الزهميّة. ولكن ذلك لا يعني أنها لا تحتاج إلى تخليصها من الخلايا المتراكمة على سطحها والتي تعكّر صفوها وتُفقدها نضارتها. اعتني بهذه البشرة من خلال خلطة مقشّرة بسيطة وسهلة التحضير، لتحضيرها يكفي خلط ملعقة كبيرة من السكر مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون وملعقة كبيرة من العسل. قومي بتدليك بشرة الوجه بهذا الخليط من خلال القيام بحركات دائريّة لبضع دقائق قبل شطفها بالماء. وستلاحظين أن السكر قام بتنعيم بشرتكِ وأضفى الإشراق عليها أما زيت الزيتون والعسل فيمدانها بالترطيب الذي تحتاجه.

- للبشرات الحسّاسة:
يُعتبر الشوفان المكوّن المثالي للعناية بالبشرات الحسّاسة كونه يُقشّرها وينقّيها بنعومة دون أن يتسبب بأي اعتداء عليها. لتحضير هذا المقشّر، يكفي خلط رقائق الشوفان مع القليل من المياه المعدنية للحصول على شبه عجينة سائلة يسهل تطبيقها على الوجه. أتركي هذا الخليط يجفّ على بشرتكِ دون فركه عليها ثم اشطفيه جيداً بواسطة الماء. يمكنكِ إضافة القليل من زيت اللوز الحلو، الغنيّ بفيتامينيّA وE، إلى مكوّنات هذا المقشّر لترطيب البشرة بالعمق وتغذيتها أثناء تقشيرها دون أن يترك عليها أي طبقة دهنيّة مزعجة.

- للبشرات المعرّضة للإصابة بحب الشباب:
تبقى المقشّرات المصنوعة من الفاكهة هي الأمثل للبشرة الدهنية والتي تعاني من مشاكل حب الشباب، كونها غنيّة بحوامض الفاهيدروكسي التي تزيل الخلايا الميتة بسهولة عن سطح البشرة وتنشّط إنتاج الكولاجين المسؤول عن تجديدها.

تساعد هذه الخلطة المقشّرة أيضاً على إزالة الندبات الحديثة، كما أنها تنقّي البشرة، تنشّطها، وتزيد من ليونتها. يكفي الاستعانة بعصير حبة من الليمون ومسح البشرة بقطعة مبللة بها مع تجنّب محيط العينين نظراً لرقّتها وحساسيتها الشديدة. أتركي عصير الليمون لمدة دقيقتين على بشرتكِ، وقد تشعرين خلالها ببعض الوخز، قبل شطفه بالماء. يمكن ترك هذا العصير لمدة 5دقائق على البشرة في المرات التالية إذا لم يسبب أي احمرار في البشرة.