العثور على جثة الفنان الفلسطيني أيمن صفية

الخميس-2020-05-28 | 09:22 am فن
Image

الأنباط - 

عثرت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، على جثة الفنان والراقص الفلسطيني أيمن صفية (29 عاماً)، ابن قرية كفر ياسيف، الذي فُقدت آثاره صباح الأحد الماضي، خلال رحلة تخييم له مع أصدقائه في شاطئ قرية عتليت المهجّرة بقضاء حيفا.

 

وبحسب بيان الشرطة، رصدت مروحية "خلال عمليات البحث التي استخدمت فيها وسائل تكنولوجية مختلفة" جثة رجل فارق الحياة على شاطئ البحر قرب عتليت.

وتواصل البحث عن أيمن على مدار أربعة أيام. وانتشر العشرات من الأصدقاء والعائلة على سواحل شاطئ عتليت للبحث عنه، واستخدمت الزوارق وكاميرات التصوير الطائرة "درون" والغواصين من عكا وجسر الزرقاء والفرديس.

واتهم المتطوعون الشرطة بالتقصير في البحث عن أيمن صفية، منذ اختفاء آثاره، والشرطة بدورها التي ناشدت في بيان لها الجمهور العام المساعدة، حررت مخالفات للمتطوعين من أصدقاء أيمن بدلاً من شكرهم.

درس أيمن صفية الرقص في مدرسة رامبرت للرقص المعاصر في لندن، وشارك في عروض عديدة، منها الكلاسيكية، والمعاصرة، بالإضافة إلى المسرحيات الغنائية، في عدد من المسارح الشهيرة في برودواي وغيرها، وعمل مع مصممي رقص وفنانين، محلياً وعالمياً، بينهم مصممة الرقص البريطانية دام جيليان لين التي ارتبط اسمها بأشهر عرضين في برودواي، أي Cats وThe Phantom of the Opera.

وعمل الراحل مع فرقة الرقص الفرنسية le Ballets C de la B (واحدة من أشهر فرق الرقص الداعمة لحركة المقاطعة الثقافية لدولة الاحتلال الإسرائيلي)، وكان عضواً في فرقة "يا سمر" للمسرح الراقص.