طفلة تربح الآلاف بابتكار مقعد ينقذ من الموت في السيارات المغلقة

Friday-2020-07-10 | 07:37 pm منوعات
Image

الأنباط -ربحت طفلة أمريكية مبلغ 20 ألف دولار بعد أن ابتكرت مقعداً ذكياً للسيارة يمكن أن ينقذ حياة الكثير من الأطفال.

قد تكون ليديا دينتون (12 عاماً) فتاة صغيرة، لكن هذا لم يمنعها من المشاركة في جهود إنقاذ الأطفال الذين ينساهم ذووهم داخل السيارات في الأجواء الحارة، وربحت مؤخراً جائزة قيمة في تحدي CITGOمن خلال ابتكار مقعد يعرف متى يتم ترك الأطفال داخل السيارة في الأجواء الحارّة.

وتقول ليديا "كان كسب المال أمراً رائعاً، لكنني أهتم حقاً بإنقاذ الأرواح. كان هدفي الأهم هو عدم موت أي طفل هذا الصيف".



وتقول طالبة الصف السابع إنها استلهمت فكرة الابتكار، بعد مشاهدة الأخبار ورؤية العديد من الأطفال يتعرضون لخطر الموت بعد تركهم في السيارات الساخنة وغالباً عن طريق الصدفة.

وتضيف ليديا "في البداية، فكرت في جمع الأموال للعائلات، لكن هذا لن يحل المشكلة. كنت أرغب في اختراع شيء يمكن أن يمنع حدوث الوفيات، وفكرت في اتخاذ اجراء عملي لإحداث التغيير المطلوب".

ورغم توفر العديد من السيارات التي تقدم لمستخدميها مقاعد ذكية، لكن هذه السيارات تأتي بأسعار باهظة، لذلك كانت فكرة ليديا هي توفير مقعد ذكي بسعر مناسب للجميع.



وبعد كثير من التفكير، أنشأت ليديا النموذج الأول لاختراعها، ويعمل الجهاز من خلال وسادة ضغط تحت غطاء مقعد السيارة، قادرة على الشعور بالوزن الذي يزيد عن 5 رطل، وعندما يكون الطفل جالساً في المقعد، يعمل النظام من تلقاء نفسه ويبدأ بمراقبة درجة الحرارة.

وفي حال زادت درجة الحرارة عن 38 درجة مئوية، يطلق المقعد صوت إنذار مع إنذار مع تحذير على شاشة
LCD،كما يتم إرسال رسالة نصية إلى هاتف أحد الوالدين. وفي حال لم يطفىء الوالدان زر التنبيه في غضون 300 ثانية، يرسل النظام رسالة نصية إلى خدمة الطوارىء لإنقاذ الطفل.

وتعمل ليديا حالياً مع مرشد لتعليمها كيفية إدارة أعمالها، ومساعدتها على تصنيع الجهاز، لتتمكن من بيعه بسعر لا يزيد عن 40 دولار، بحسب موقع إم إس إن.