إلبسي أجمل الثياب وتعطري وطيري في الفضاء كما تهربين كذلك من الواقع

هاشتاغ مع هنا الخطيب

* اسهل طريقة للهروب من الواقع النوم

* على هاشتاغ #كيف_تهرب_من_الواقع

الأنباط

يرى البعض بأن واقعهم مرير ومؤلم، ويخلق الاجواء لتعلم نسيانه، الا ان سحابة الواقع تبدو اكبر واقوى من نسمات الخيال، فان انتصرت قوى الواقع على الخيال تبقى طرق الهروب منه مشروعة، وهذا ضمن هاشتاغ جديد حول " كيف تهرب من الواقع"، واساليب تتجدد عبر عنها التويترجية اليوم.

فغرد احمد الرحبي على الهاشتاغ "الواقع مؤلم كيف نستطيع الهروب منه الفساد مستشري والظلم ظلمات ولكن يقيني بالله لكل ظالم وفاسد وطاغية نهاية"، وسناء توجه رسالة للمغردين وتقول "انغمس بالعمل المثمر وخطط للمستقبل، وارشف الماضي كخبرات مفيده لك، وإياك ثم إياك ان تفكر بالهروب فهي حيلة الضعيف".

وروما تغرد " الواقع مافي منه مهرب حنعيشه يعني حنعيشه"، وحمدي "النت ثم النت ثم النت ثم القراءة"، ومبارك يشارك "المواجهة عن طريق محاولة تغييره او التعايش معه اذا كان من الماضي بالتفكير بالأسباب اللتي فرضت هذا الواقع"، وسميرة ترى بأنها فرصة رائعة للهروب عبر " طريق القراءة والكتابة".

اما سارة الغامدي فغردت "لم اجد علاج افضل للواقع والحب والالم والخوف والتعب والهم والتوتر اكثر من النوم نعم وللاسف النوم هو مهربي"، وأيدها الكثير من المغردين حيث اعتبروا النوم هو حبة السعادة للهروب من الواقع، وابرار تضيف " اهرب من الواقع باني اشغل اغاني واصير ارقص".

وعباس يغرد "الله كتب كل شيء عنده بمقدار، ليش أهرب، يا ابن آدم.. إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق.. ولم يضمن لك الجنة فلا تقصر"، ومحمود "لاتحاول انت تهرب من واقع لانك تقع في واقع واقع لغيرك وقد يكون مل من واقعه او يريد تغيره لواقع واقع لغيره"، واسامة " اهرب باجواء وشموع واضاءات".

" إلبسي اجمل الثياب وتعطري وطيري في الفضاء كما تهربين كذلك من الواقع" هكذا غردت احلام بطريقتها، ومنيرة ترى بان " الهروب من الواقع مستحيل"، وشاكر " نسوي عمليات حفر سريري وننسى الواقع باللي فيه"، اما مارشلو " واجه الواقع بتقعد تتهرب الى متى مردك بتوقف وبتواجه الواقع ياصديق".

اما وسن فقالت " الهروب فشل..والمواجهه قوه والى متى الانسان يهرب من واقعه"، وفهد يغرد " اواجهه ودايمن تجيء الضربه برأسي"، وولاء تشارك " أي واقع ،كلنا عايشين بالسوشال ميديا ،حتى البلوك تعلمناه منه"، وندى " بالحديث مع النفس"، وغادة ترى بأنه" حال المغردين بتويتر هو حالة هروب من واقعهم الى 140 حرف يبحرون بها لترضى اهات مكبوته لايمكن التصريح بها بعالم الحقيقه".

وريماس تغرد " باللجوء للأفلام والمُوسيقى دائماً..بالإضافة للنوم"، وصالح يرى الواقع على انه هكذا " اقلب القنوات الاخباريه واشاهد القتل والدمار والمهجرين في بلاد العالم فاحمد ربي كثيرا اني اعيش واقع يتمناه ملايين"، وعبدالملك يغرد " بالتوكل على الله".