اوباما يحذر من مخاطر مهاجمة إيران

الانباط

 

 

حذر الرئيس الاميركي باراك أوباما من مخاطر مهاجمة إيران مفضلا الحل الدبلوماسي في التعامل مع البرنامج النووي الإيراني.
وقال في مقابلة مع قناة (ان بي سي) التلفزيونية الليلة الماضية ان "أي شكل من النشاط العسكري الإضافي داخل الخليج سيكون مربكا وله تأثير كبير علينا، ويمكن أن يكون له تأثير كبير على أسعار النفط، وما زال لدينا قوات في أفغانستان المجاورة لإيران ومن ثم فإن الحل المفضل لنا هنا دبلوماسي".
غير أن أوباما شدد في المقابلة على عدم استبعاده أي خيار لمنع إيران من أن تصبح قوة نووية.
واضاف " نحن بصدد القيام بكل ما في وسعنا لمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية وخلق سباق تسلح نووي في منطقة حساسة".
وردا على سؤال بشأن ما إذا كانت إسرائيل تستعد لمهاجمة إيران، قال أوباما "لا أعتقد أن إسرائيل اتخذت قرارا بشأن ما تريد أن تفعله، أعتقد أنهم مثلنا يعتقدون أن إيران يجب أن تتراجع بشأن برنامجها الخاص بالتسلح النووي".