لهذا السبب.. الأنقاض في أحياء وساحات العقبة

السائقون حملوها لإغلاق الفتحة الالتفافية إلى المكب

العقبة - محمد الخوالدة

 

 كشف عدد من سائقي القلابات الذين يعملون على نقل الانقاض من داخل المدينة الى مكب الانقاض التابع لسلطة منطقة العقبة الخاصة عن سبب زيادة تواجد الانقاض داخل حدود المدينة في الاحياء والساحات.

 وقالوا للانباط ان السبب هو لجوء بعض السائقين الى القائها بشكل عشوائي دون الوصول الى المكب بسبب اغلاق الفتحة الالتفافية والتي كانت تسلكها القلابات في وقت سابق والقريبة من مثلث المعامل .

واضافوا ان الجهات المعنية قامت باغلاق الفتحة التي كانت تسلكها القلابات بعد ان يتم تفريغ حمولتها في مكب الانقاض والعودة باتجاه المدينة , الا انه وبعد التعديل الذي طرأ على الطريق الذي زاد من طول المسافة بحوالي 12 كم ذهابا وايابا وما يترتب عليه من زيادة في الكلف التشغيلية والوقت , ادى الى قيام بعض سائقي القلابات القاء حمولتهم من الانقاض داخل المدينة خاصة في ساعات المساء والليل .

وشكا مواطنون في مدينة العقبة من مشاهد لوجود الانقاض في الساحات وعلى جانبي الطريق وبشكل ملفت في الاونة الاخيرة رغم تأكيدات من سلطة العقبة الخاصة متابعتها الا انها في ازدياد .

وطالب المواطنون الجهات المعنية بضرورة متابعة وضبط جميع القلابات المخالفة والعمل على سرعة الاستعجال في تنفيذ عطاء ازالة الانقاض والذي تم طرحه مؤخرا من قبل سلطة العقبة الخاصة , اضافة الى ايجاد البديل للفتحة الالتفافية والتي كانت تستخدم سابقا .

من جهته اكد مدير الاشغال المهندس وجدي الضلاعين انه نظرا لاستحداث نقاط تفتيش بعد تقاطع المعامل , تم اغلاق الفتحة التي كانت تستخدم سابقا من قبل القلابات كونها طريقا غير رسمي .

واضاف الضلاعين انه وبناء على مطالبات تلقتها المديرية بخصوص عمل فتحة للالتفاف ما بعد نقطة التفتيش , قال انه سيتم دراسة تضاريس الطريق باعتباره طريقا نافذا لايجاد مكان مناسب لعمل اية تعديلات على جسم الطريق الا ان هذا التعديل يحتاج الى دراسة مستفيضة لتأمين كافة عناصر السلامة العامة, منوها لوجود نقطة التفاف حاليا والتي تراعي كافة عناصر السلامة العامة والتي بامكان السائقين سلوكها لحين تنفيذ اية تعديلات مستقبلا" .

من جانبه قال مدير مديرية خدمات المدينة لؤي ابو عبدالله ان السلطة طرحت عطاء لازالة الانقاض الموجودة داخل احياء المدينة, ومراقبة القلابات المخالفة وضبطها ليتم القضاء على هذه الظاهرة التي تشوه منظر المدينة الجمالي , داعيا في الوقت نفسه مساهمة المواطنين الابلاغ عن اي مشاهدات من هذا القبيل .

وبين ابو عبدالله ان كوادر المديرية وبالتعاون مع الامن العام والشرطة البيئية اتخذت جملة من الاجراءات من شانها الحد من الالقاء العشوائي , اضافة الى ضبط المخالفين واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم , كون السلطة اعدت مكانا لمثل هذا النوع من الانقاض وتحت رقابتها المباشرة وادارة الموقع على مدار الساعة .