مدينة رياضية بمواصفات عالمية في العقبة

لجذب نوع جديد من السياحة إلى المنطقة الخاصة

العقبة - الأنباط

 أكد مسؤول الاعلام في شركة تطوير العقبة السيد خليل الفراية بانه وانطلاقاً من ايمان الشركة بان السياحة الرياضية  هي من أهم أنواع السياحة التي تساهم بشكل فعال فى تنشيط حركة السياحة سواء الداخلية أو الخارجية، وتساهم بشكل مباشر في دعم الاقتصاد الوطني من خلال جعل المدينة مركز لإقامة البطولات والمسابقات والمؤتمرات والمعسكرات الرياضية، لجذب أعداد كبيرة من السائحين اما بغرض المشاركة فيها او حتى للمشاهدة فقط.

 

وبين الفراية في تصريح صحفي وصل الانباط بانه وانطلاقاً من هذا المفهوم  الذي اطلقته شركة التطوير من شانه ان يجعل العقبة خلال فترة قصيرة مصدر اهتمام لكل المعنيين في الجانب الرياضي لاسيما وان العديد من الفرق تحتاج وخلال اشهر الشتاء لمواصلة مشوار الاعداد للبطولات المحلية والخارجية وهذا الامر لا يتوفر سوى في هذه المدينة الساحرة .

 

واضاف الفراية بان  شركة تطوير العقبة الذراع التطويري لسلطة العقبة الخاصة بادرت الى البدء بوضع التصاميم الخاصة بمدينة رياضية متكاملة وفق احدث المستويات العالمية وكذلك البدء بالاعداد لأنشاء ملاعب تدريبية في المدينة خدمة للفرق الرياضية ونشاطاتها .

 

واضاف بان ادخال هذا النوع الجديد من السياحة وتضمينه ضمن خطط تطوير ودعم السياحة في العقبة من شانه ان يساهم في تنمية المجتمع المحلي وتوثيق الارتباط ما بين الجهات الرياضية المتركزة في شمال ووسط المملكة بالجهات الرياضية الموجودة في المدينة وايجاد فرص لرفع التنوع الرياضي في المدينة.

 

وكشف الفراية بان عملية الادخال وتشجيع السياحة الرياضية تحتاج الى تطوير المراكز الرياضية والمنشئات التي تحوي على الملاعب والقاعات الرياضية القائمة والعمل على ايجاد منشئات اضافية جديدة.اضافة الى المساهمة المباشرة والفعالة للاتحادات الرياضية في تطوير قطاع الرياضة بشكل عام وفي تدعيم مفهوم السياحة الرياضية من خلال التعاون المثمر مع الجهات الرسمية في المدينة.وتدعيم مساهمة القطاع الخاص سواء من خلال كفالة الفعاليات والفرق الرياضية او من خلال الاستفادة من الفرص الاستثمارية الموجودة في المنطقة.

 

وعليه قامت شركة تطوير العقبة بدعم الاتحادات الرياضية بمختلف انواعها ونشاطاتها بكافة الوسائل الممكنة تعزيزا لهذا المفهوم وايمانا منها باهمية السياحة الرياضية .