توقفي الآن عن ارتكاب هذا الخطأ في علاقتكِ الزوجية!

 

الانباط

تجنح كثيرات منا إلى الهروب من حل المشاكل الزوجية؛ ظناً منهن أن من شأن هذا الهروب معالجة الأمر على المدى الطويل.
 
لعل هذه واحدة من أكبر الأخطاء التي ترتكبها النساء، لا سيما فيما يتعلق بعلاقتهن الزوجية.
 
توقفي الآن عن ارتكاب هذا الخطأ في علاقتكِ الزوجية، وضعي في اعتبارك الأمور التالية:
 
- كرّسي من مبدأ المصارحة منذ البداية، ولا تجعلي المشاكل تتراكم منذ البدء، بل اجنحي لمناقشتها وحلّها أولاً بأول.
 
- لا تدخلي وسطاءً بينكما، بل اجعلي الأمر مقتصراً عليكما، واجعلي من هذه المناقشة مدخلاً للعلاقة الزوجية المتينة التي ينبغي لها أن تكون.
 
- ضعي في ذهنكِ أن لا وضع مثالي في الحياة، وبأن أي علاقة مشتركة لا بد وأن تعتريها المثالب والهنات والزلات والآلام.
 
- لا تتردّدي في استشارة خبير العلاقات الزوجية إن شعرتِ بأن الأمور باتت تصل لطريق مسدود. لا تقفي مكتوفة الأيدي إلى حين انهيار العلاقة بالكامل. 
 
- تخلّي عن نزعات الهروب المتمثلة بكثرة النوم أو بالضحك المبالغ به أو بالخروج من المنزل لساعات طويلة. لا تسمحي لهذه السلوكيات الطفولية أن تعتري علاقتكِ الزوجية منذ البداية.
 
- اقتسمي هواية ما مع زوجكِ، واتفقي معه أنكما لن تتذكرا المشاكل وسوء التفاهم أثناء ممارسة هذه الهواية تحديداً. من شأن هذا التخفيف من حدة الاحتقان في حالة وجود مشكلة ما