هام جداً: فوائد العلاقة الحميمة لنضارة البشرة

الانباط

إذا كنت تنفقين الكثير من الأموال على شراء الكريمات التي تحمي بشرتك من ظهور التجاعيد والحفاظ على نضارتها، يمكنك استبدال ذلك بالحفاظ على حياة زوجية سليمة من خلال ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجك كلما تسنى لك الوقت، فقد أثبت العلماء أن هذا الأمر له أثر كبير في إشراق البشرة ونضارتها.

إليك سيدتي بعض فوائد العلاقة الحميمة في تحسين البشرة ونضارتها:

1. تنشيط الدورة الدموية: العلاقة الحميمة نشاط بدني كأي نشاط يساعد على تحسين الدورة الدموية وزيادة تدفق الأكسجين للجلد، مما يساعد على زيادة نضارة وتألق بشرتك، كما أنها تزيد من معدل ضربات القلب التي تساعد بدورها على تدفق الدم.
2. تقليل الإجهاد والتوتر: الإجهاد هو أسوأ أمر قد يؤذي بشرتك، فعند الشعور بالإجهاد ينتج الجسم هرمون الكورتيزول الذي يؤدي إلى ظهور التجاعيد على البشرة، ومن المعروف أن العلاقة الحميمة تقلل من شعور الجسم بالإجهاد وتعزز مستوى الكولاجين في البشرة، ما يحسن البشرة ويزيد من نضارتها.
3. لأظافر أقوى: أثبتت الدراسات الحديثة أن ممارسة العلاقة الحميمة تحسن من قدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائية بشكل فعال، ما يزيد الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تساعد على صحة الأظافر والشعر أيضاً على المدى الطويل.
4. التخلص من خطوط الشفاه: يعتبر التقبيل من أكثر الرياضات التي تقلل من خطوط الشفاه، كما أنه يزيد من تدفق الدم إلى الشفاه، مما يجعل شفتيكِ أكثر شباباً وتألقاً.
5. تحسين النوم: تساعد العلاقة الحميمة على النوم العميق وتنشيط هرمون الأوكسيتوسين المعروف بهرمون الشعور بالسعادة، ما يجعلك تظهرين في الصباح بإطلالة أكثر حيوية وبشرة أكثر شباباً ونضارة.