شركة كوكاكولا أمام القضاء اليوم


الأنباط – نعمت الخورة 


تنظر اليوم محكمة صلح جزاء عمان في جلستها الاولى بالقضية التي رفعها عدد المواطنين ضد شركة كوكاكولا بتهمة الاساءة للشماغ الاردني والكوفيه الفلسطينية .
واكد المحامي الدكتور زيد العفيف الموكل من قبل المواطنين برفع القضية ان الجميع يؤمن بنزاهة القضاء الاردني العادل مشيرا الى انه تلقى دعما ومساندة من قبل عدد كبير من المحامين الذين ابدوا رغبتهم بالترافع عن المواطنين لما شكلت هذه الاساءة صدمة حقيقه للشارع الاردني والفلسطيني واستهانه واضحة وصريحة لقدسية هذه الرموز .
وكانت شركة كوكاكولا قامت مؤخرا برعاية ودعم احد تصاميم المصممة اللبنانية ايما بطرس لاحذية على شكل الشماغ الاردني والكوفية الفلسطينية مما احدث صدمة لدى الشارع الاردني الذي طالب بضرورة محاسبة القائمين على شركة كوكاكولا للاهانه الكبيرة التي تعرض لها الشماغ الاردني والكوفية الفلسطينية من قبل الشركة والمصممة .
و انطلقت حملة مقاطعة للشركة من قبل المواطنين فيما لم تتقدم شركة كوكاكولا باي اعتذار رسمي للشعبين مكتفية ببيان بسيط تؤكد فيه على اسفها ان تعاونها مع المصممة اللبنانية اثار حساسيات لدى البعض في الاردن وفلسطين مشيرة في ذات الوقت ان التعاون مع المصممة قد انتهى على الرغم من ان المصممة كانت تهدف الى ابراز الاعتزاز برمز تراثي هام في الثقافة العربية 
كما اصرت المصممة اللبنانية ايما بطرس على ان اهانتها للرمزين الاردني والفلسطيني من خلال تاكيدها عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ان هذه التصاميم جاءت مستوحاة عن قصد من الثقافة العربية وليست علامة مسجلة باسم الاردنيين والفلسطينيين كما رفضت تقديم اي اعتذار عن هذه التصاميم .
وفي ذات السايق انتصر المذيع اللبناني الشهير طوني خليفة من خلال برنامجه وحش الشاشة الذي يعرض على فضائية الجديد اللبنانية للشعبين الاردني والفلسطيني من خلال استعراضه نقلا عن صحيفة الانباط وموقعها الالكتروني ما اثارته تصاميم اللبنانية ايما بطرس من وضعها على الاحذية لشكل ولون الكوفية الفلسطينية والشماغ الاردني من ردود فعل شاجبة في الشارعين الاردني والفلسطيني وإعلان شركة كوكاكولا براءتها من اعمال بطرس .
وهاجم خليفة المصممة بطرس خلال استضافته لها عبر البرنامج بعدما قامت بوضع تصاميم بالوان وشكل الشماغ الاردني والكوفيه الفلسطينية. 
يذكر ان صحيفة الانباط تتحفظ عن نشر اسماء عدد كبير من المواطنين الذين قاموا برفع دعوى قضائية ضد الشركة .