القبض على قاتل المحاميين "زواوي والرفايعة"

 

الانباط

 

 

القت الاجهزة الامنية القبض على قاتل المحاميين (محمد الزواوي) و(مؤيد الرفايعة) ومن ثم قام بحرقهما بمكتبهما الكائن في احد المجمعات على دوار الشرق الاوسط قبيل ساعة الافطار بحسب ما ورد على لسان مصدر امني  .

وقال المصدر ان فرق وكوادر الدفاع المدني هرعت لموقع الحريق للتعامل معه والوقوف على اسبابه، منوهاً بأن المحاميين وجدا متفحمين.

وذكر المصدر ان المختبر الجنائي حضر لموقع الحريق، حيث تبين لاحقا ان المحاميين قتلا على يد شخص تم القاء القبض عليه.

وفيما يلي بيان الامن العام: 

قالت ادارة الاعلام الامني انه  وقبيل غروب هذا اليوم  ورد بلاغ الى غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة شرق عمان بتعرض مكتب للمحاماه بالقرب من دوار الشرق الاوسط للحريق , حيث تحركت مرنبات المركز الامني المخنص وكوادر الدفاع المدني والمختبر الجنائي للمكان , وتبين بعد اخماد الحريق وجود جثتين لمواطنين احدهما في العقد الخامس من العمر والاخر في العقد الثالث من العمر متوفيان نتيجه تعرضهما للحريق   .

 

واضافت ادارة الاعلام الامني ان الخبراء من المختبر الجنائي عملوا منذ اللحظة الاولى على دراسة مسرح الحريق واخذ العينات اللازمة  منه ودراستها  , ليتبن لهم اثر ذلك ان الحريق مفعتل ووقع بفعل فاعل وان هناك شبهه جنائية في الحادثة , وتولى عندها فريق تحقيقي خاص من البحث الجنائي وشرطة شرق عمان التحقيق في القضية وفق المعطيات الاولية المتوافرة لديهم لحديد المتسبب بالحادثة والقبض عليه   .

وتابعت ادارة الاعلام الامني انه وخلال ساعات قليلة من وقوع الحادثة تمكن الفريق التحقيقي من  خلال جمع المعلومات وما تم التقاطه من مسرح الجريمة من ادله من تحديد المشتبه الرئيسي في افتعال الحريق وقتل المواطنينن وجرى على الفور القبض عليه  واعترف بالتحقيق معه بالدخول الى مكتب المحاماه واشعال النار فيه لوجود خلافات مالية بينه وبين مالك المكتب وما زال التحقيق جار في القضية من اجل ايداعها للقضاء