براءة أب متهم بالاعتداء على ابنه

 

الانباط

اعلنت محكمة الجنايات الكبرى براءة اب متهم بهتك عرض ابنه البالغ من العمر 11 عاما.


وكان الطفل تعرض للضرب على يد والده بسبب اتهامه بكسر موبايل والده حيث قام والده بضربه بعصا ثم ارسله لاصلاح الهاتف فاستغل خروجه من المنزل واتصل بجدته ثم ذهب لحماية الاسرة واشتكى على والده.

وفي تفاصيل القضية فان الطفل كان يعيش مع والدته في الامارات كونها مطلقة من والده وتمكن الاخير من اعادته في الشهر الثامن من العام الماضي 2015 ليعيش عنده مع زوجته وابنائه.

وقالت المحكمة في قرارها الصادر برئاسة القاضي فوزي النهار وعضوية القاضيين محمد الزيود وصالح المر وحضور وكيل المتهم المحامي عبد اللطيف مدهش ان النيابة عجزت عن اثبات التهمة بحق المتهم وان ظلال الشك تحوم حول ما ورد بشهادة الطفل وجدته وان الاحكام الجزائية تبنى على الجزم واليقين لا على الشك والتخمين.

وفي الوقت ذاته قررت المحكمة ادانته بجنحة الايذاء وقررت حبسه اسبوعاً بعد اكتساب الحكم الدرجة القطعية.

وكان الطفل ذكر بافادته انه يكره اباه لانه يضربه ويعذبه وانه كان يعيش مع والدته في الامارات وانه كان مرتاحا عندها، وقال 'أحب ان أعيش عندها لكن ابي يمنعني من السفر ويضربني بالعصا والقشاط'.

وكان الطبيب الشرعي نفى ان يكون الطفل لاي اعتداء جنسي وانما تعرض لكدمات ناتجة عن ارتطام جسمه بجسم صلب.