اليرموك تنظم برنامجا تدريبيا للطلبة المتفوقين بجامعة الملك سعود

اليرموك تنظم برنامجا تدريبيا للطلبة المتفوقين بجامعة الملك سعود

الأنباط

في إطار التعاون بين جامعة اليرموك ومختلف الجامعات الإقليمية والدولية، نظم مركز الملكة رانيا للدراسات الأردنية وخدمة المجتمع في الجامعة برنامجا تدريبيا في مجال التفوق والمهارات القيادية، لمجموعة من الطلبة المتفوقين من جامعة الملك سعود في الرياض، ويستمر أسبوعاً.

ورحب مدير المركز الدكتور هيثم بني سلامة في بداية اللقاء بالوفد، لافتا إلى أن هذا البرنامج يأتي بهدف توطيد علاقات التعاون بين الجامعتين في مجال التدريب والاستشارات، وهو ما ينسجم مع أهداف المركز الرامية إلى توظيف القدرات والإمكانات في الجامعة لخدمة التنميــة في الأردن والوطن العربي.

وقال إن تنظيم وإدارة البرامج التدريبية التي ينظمها المركز تهدف إلى تنمية القدرات والخبرات والتأهيل العلمي والمهني للمشاركين فيها وتقديم الاســتشارات والدراســات الفنية وتلبية الاحتياجات المجتمعية والإسهام في تأدية الخدمات المســاعدة للمؤسـســـات في القطاعين الـعــام والخـاص داخل المملكـة وخارجها.

من جانبه شكر الدكتور علي بن كناخر الدلبحي مدير برنامج الطلبة المتفوقين في جامعة الملك سعود جامعة اليرموك على تعاونها وتنظيمها لهذا البرنامج، الذي يعد أول برنامج على مستوى المملكة العربية السعودية.

وأضاف أن الهدف من البرنامج هو إحداث نقلة نوعية على المستوى العلمي والعملي والبحثي والمجتمعي لطلبة الجامعة المتفوقين ومن كافة التخصصات، باعتبارهم ثروة وطنية تسهم في النهوض بالوطن وتحقيق متطلبات المجتمع، وذلك من خلال تزويدهم بالمعارف والمهارات والقدرات التي تدعم تفوقهم وتساند عمليات الإبداع والابتكار لديهم، وتهيئتهم ليكونوا قادة المستقبل ونواة للكفاءات العلمية المتميزة.

وأشار إلى أن جامعة الملك سعود حرصت على أن تكون جامعة اليرموك المنفذ لهذا البرنامج التدريبي لما تتمتع به من سمعة علمية رائدة في مجال البرامج التدريبية من خلال مركز الملكة رانيا الذي يضم نخبة متميزة من المدربين.

ويتضمن برنامج الدورة عقد مجموعة من المحاضرات تتناول نشأة الجامعة وتطورها، والكليات العلمية التي تضمها والبرامج الأكاديمية التي تطرحها لمختلف الدرجات العلمية، إضافة إلى عرض لخطط الجامعة الإستراتيجية للجامعة، إضافة إلى محاضرات في مجال التفوق الأكاديمي (المهارات الدراسية، والذكاءات المتعددة)، وتنمية التفكير لدى المشاركين باستخدام عادات العقل (برنامج كوستا)، والقيادة (أنماطها ومهاراتها القيادية الفعالة، ومهارات التخطيط الاستراتيجي)، يحاضر فيها كل من عميد كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية الدكتور محمد طعامنة، والدكتور عدنان العتوم، والدكتور عبد الناصر الجراح، والدكتور علاء عبيدات من كلية التربية.

كما يتضمن البرنامج جولات ميدانية للمشاركين في مختلف مرافق الجامعة الأكاديمية والإدارية للتعرف على طبيعة عملها، وزيارات لعدد من المناطق السياحية في إقليم الشمال.

وحضر افتتاح البرنامج عدد من المسؤولين في الجامعة.

ويذكر أن برنامج كوستا يعتبر من الاستراتيجيات التعليمية الحديثة التي تشجع على ممارسة مهارات التفكير لتسمح للطالب بمرونة البحث عن الإجابة عندما لا يتمكن من معرفتها، خلافاً لما تنادي به النظم التقليدية التي تركز على المعرفة وسرد المعلومات فقط، مما يمكن الفرد من تطوير نتاجه الفكري وإكسابه عادة عقلية يستخدمها الفرد في شتى مناحي حياته العملية والأكاديمية.