استكمال الاستعدادات من مختلف الجهات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني

 الأنباط –

بدأت الهيئة المستقلة للانتخاب، السبت، بتوزيع “المواد الحساسة” الخاصة بعملية الاقتراع، على الدوائر الانتخابية في المحافظات البعيدة عن عمّان.

 وقال الناطق باسم “هيئة الانتخاب” جهاد المومني: إن الهيئة بدأت توزيع “المواد الحساسة”، وهي الحبر السري، وكتيبات الاقتراع، على المراكز في المحافظات البعيد ة, وأوضح أن الهيئة تستمر في توزيع هذه المواد على المراكز، حتى يوم الاقتراع، حسب قرب الدوائر من عمّان، دون إفصاح مسبق عن موعد التوزيع.

وتتعامل الهيئة بحذر شديد عند نقل “المواد الحساسة”، وتوزيعها على المراكز، بتخصيص حراسة أمنية مشددة لها، وفقا للمومني.وأضاف المومني، أنه إضافة لـ “المواد الحساسة”، هناك مواد أخرى تتعلق بعملية الاقتراع، تصنف بـ  “غير الحساسة”، مثل القرطاسية وصناديق الاقتراع.

وبيّن أن “المواد غير الحساسة”، وُزعت على مراكز الاقتراع قبل أسبوع، وهي مخزنة في مستودعات المراكز، تحت حراسة أمنية.من جهة أخرى، قال المومني، إن “هيئة الانتخاب”، أغلقت عدة صفحات عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، بسبب مخالفتها الدعاية الانتخابية.وأوضح أن الصفحات التي أُغلقت، خرجت عن أصول الدعاية الانتخابية، وعملت على الإساءة لمرشحين وقوائم.

 

اكد مدير الامن العام اللواء عاطف السعودي ان وحدات الامن العام المشاركة بواجب الانتخابات النيابية مستعدة وعلى اتم الجاهزية لاستلام واجباتها المنوطة بها خلال العملية الانتخابية وبكافة مراحلها منذ استلام مراكز الاقتراع والفرز وحتى اعلان النتائج لتوفير وايجاد البيئة الامنية الملائمة لهذا الاستحقاق الدستوري .

واضاف السعودي انه واعتبارا من صباح اليوم الاثنين سيتم تفعيل كافة الخطط الامنية والمرورية الموضوعة لحماية العملية الانتخابية وتسهيل اجراءاتها منذ استلام مراكز الاقتراع والفرز والعمل على حمايتها وتأمينها وتوفير التغطية الامنية اللازمة في محيطها مرورا بيوم الاقتراع والعمل على تسهيل وصول الناخبين الى مراكز اقتراعهم ودخولها بكل سلاسة ويسر للادلاء باصواتهم , ولغاية الانتهاء من الفزر واعلان النتائج والتعامل مع كل ما يرافق تلك المراحل ،وشدد اللواء السعودي الى ضرورة التعاون والتنسيق المباشر مع المديرية العامة لقوات الدرك الشركاء الرئيسين في خططنا الامنية ومع كافة الاجهزة المعنية الاخرى بالعملية الانتخابية خاصة الهيئة المستلقة للانتخابات اضافة الى التعاون البناء مع الاخوة المواطنين اثناء توجههم لممارسة حقهم الدستوري وتقديم المساعدة والخدمة اللازمة لهم عند الحاجة .

 

نشرت بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات، اليوم الاحد، اربعين مراقبا من الاتحاد الأوروبي في سائر أنحاء المملكة، لينضموا الى 26 مراقبا تم نشرهم في 24 آب الماضي في جميع المحافظات.

واشار نائب كبير مراقبي بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات نيكولاي فولتشانوف لوسائل الاعلام الى انه سينضم الى البعثة في يوم الاقتراع وفد مكون من خمسة أعضاء في البرلمان الأوروبي، اضافة الى مراقبين اخرين يتم تعيينهم محليا من البعثات الدبلوماسية الأوروبية في عمان بحيث يصل إجمالي المراقبين الى مئة.ل من مستجدات ووقوعات امنية.