ندوة بعنوان الريادة في التدريب والتعليم المصرفي محلياً وعالمياً في اربد الاهلية

الأنباط- عرين مشاعلة

رعى رئيس جامعة إربد الأهلية الدكتور زياد الكردي ندوة بعنوان "الريادة في التدريب والتعليم المصرفي محلياً وعالمياً"، بتنظيم من كلية العلوم الإدارية والمالية في الجامعة، بالتعاون مع المعهد الدراسات المصرفية/ عمان، بحضور كل من الدكتور رياض الهنداوي مدير عام معهد الدراسات المصرفية، والأستاذ الدكتور محمد المحاميد نائب الرئيس، والأستاذ الدكتور سالم الرحيمي عميد كلية العلوم الإدارية والمالية، وعمداء الكليات، وجمع كبير من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وطلبة الجامعة، في مدرج الكندي.
وفي بداية اللقاء رحب الأستاذ الدكتور الكردي بالحضور وشكر معهد الدراسات المصرفية وكلية العلوم الإدارية لإقامة مثل هذه الأنشطة والفعاليات المميزة في الجامعة، وتمنى أن يستمر التعاون بين الجامعة والمعهد، ليكتمل بناء المعرفة الأكاديمية عند الطلبة مع الجانب العملي الميداني التدريبي، وتمنى على أعضاء الهيئات التدريسية أن يكون لهم دور في حث الطلبة وتوجيههم للانتقال بعد حصولهم على شهاداتهم التوجه بهم للتدريب الميداني للحصول على الشهادات المهنية المكملة للجانب الأكاديمي، وبين للطلبة الحضور بأن الطالب المتميز بينهم أكاديمياً، والحاصل على شهادات مهنية بتخصصه ستخرجه من بطالة المعرفة إلى قبوله والبحث عنه من قبل أصحاب العمل في المكان والمكانة المميزة في مجال عمله.
وقدم لبرنامج اللقاء الأستاذ الدكتور الرحيمي كلمة رحب خلالها بالحضور، وأشار فيها إلى أهمية مد أواصر التعاون بين الجامعة والمعهد، ولأهمية صقل مهارات الطلبة بالدورات التدريبية للحياة العملية المستقبلية.
وقدم الدكتور رياض الهنداوي مدير عام معهد الدراسات المصرفية كلمة شكر خلالها إدارة الجامعة على أتاحتها الفرصة للالتقاء بنخبة من أعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والطلابية في الجامعة، وتناول في كلمته التعريف بالمعهد، وبالبرامج والدورات التي يقدمها المعهد، والدور الذي يقوم به المعهد منذ إنشائه عام 1970 خدمة للعمل المصرفي وتطويره وتأهيله.
وأكد الدكتور الهنداوي على تركيز المعهد على الشباب وصقل قدراتهم المعرفية للقطاع المصرفي في الأردن والدول العربية المجاورة، والذي يقوم بتدريبهم نخبة من الخبراء المصرفيين، وبأن المعهد قام بتخريج ما مجموعه 100000 متدرب مؤهل والذين يصبون جهدهم وخبراتهم في دعم التنمية والمحافظة على المنجزات الأردنية.
وقدم السيد عمر الشيشاني رئيس قسم التدريب في المعهد ورقة عمل بعنوان أهمية العملية التدريبية للطالب والتأهيل لسوق العمل، ركز خلالها على أهمية ربط الجانب النظري الأكاديمي بالجانب العملي بشكل مستمر بالتطور، واستثمار النفس بالتدريب، وان نُسخر ما لدينا لتحقيق أهدافنا، وأكد على أن المنافسة في سوق العمل قوية، ولكن الثقة بالذات هي الركيزة الأساسية للإنسان الناجح الذي يصنع النجاح.
وتحدث السيد صالح الكردي مدير التسويق والعلاقات العامة في المعهد، بورقة عمل تحت عنوان: تحفيز المشاركين لاستغلال القدرات التي يمتلكونها من خلال عملية التدريب، وأشار فيها إلى أن كل شخص عليه أن يحدد هدف وفكرة وتبنيها في حياته بالتشاور والتشارك مع الأفراد المحيطين به، يكون ضمن قدرات الفرد المادية والقابلة للتحقيق، وصولاً للسعادة المخطط لها، وليتحمل الشخص المسؤولية التي اتخذ عليها قراراته.
كما قدم السيد ضياء خلاوي رئيس قسم الشهادات المهنية والأكاديمية في المعهد، ورقة عمل بعنوان: أهمية الشهادات المهنية، قال فيها بأن الشهادة الأكاديمية تهيئ صاحبها للقدرة على مواكبة الظروف والانتقال من مجال إلى آخر ضمن بيئة عمل معينة لحصوله على المعرفة النظرية اللازمة من الناحية الأكاديمية والتي توسع المدارك والأفكار المتنوعة في تخصص معين. 
وبين السيد خلاوي بأن الخبرة العملية المهنية تحتم على الشخص البقاء في نفس بيئة العمل ولصعوبة انتقال الشخص من مجال إلى آخر أو بيئة عمل أخرى عما تخصص فيه، وبأن الشهادات المهنية هي أداة من أدوات المعرفة الحديثة خصوصاً أن بعض الوظائف في قطاع الاستثمار والمحاسبة والمالية ومجالات تقنية المعلومات تتطلب أن يكون طالب الوظيفة لديه الحد الأدنى من بعض تلك الشهادات المهنية في مجال تخصصه.
وبنهاية الندوة دار نقاش بين إدارة المعهد ورئيس الجامعة والحضور من الجامعة تم خلاله الاتفاق على عقد اتفاقية مع المعهد لتدريب طلبة الجامعة على الدورات التي يقدمها المعهد، ومساعدة الطلبة لتوظيفهم في البنوك، وأن يتم تقديم خصومات خاصة لطلبة الجامعة عند التحاقهم بالدورات التي يقدمها المعهد، وأن يكون للمعهد مزيد من التعاون مع مكتب الاتصالات والاستشارات والتعليم المستمر وخدمة المجتمع في الجامعة لإقامة بعض الدورات داخل الجامعة، وأن يقوم المعهد بسد بعض حاجاته من أعضاء الهيئة التدريسية الأكفاء من الجامعة للتدريب في المعهد.
وبنهاية اللقاء قام الأستاذ الدكتور الكردي راعي الندوة بتقديم درع الجامعة للدكتور رياض الهنداوي مدير عام معهد الدراسات المصرفية، وللمحاضرين المشاركين في الندوة، وأبدى الطلبة الحضور إعجابهم بما قدمته الندوة من معلومات قيمة، تفيد حاضرهم ومستقبلهم الذي ينتظرهم