انفجاران في درعا يهزان الرمثا ويسببان الهلع لسكانها

  وصفا بالأكثر إثارة  وقوة منذ بدء الأزمة السورية

الأنباط – عرين مشاعلة

هز انفجاران متتاليان وقعا داخل الأراضي السورية على الحدود مع الأردن، لواء الرمثا بمحافظة إربد، فيما وصل صداهما إلى قرى السرحان في محافظة المفرق، حيث وُصف الانفجاران بأنهما الأعنف والأكثر إثارة للهلع في الرمثا منذ بدء الأزمة السورية.

وقال شهود عيان من الرمثا إن مصدر أصوات دوي الانفجارات والرشاشات الثقيلة ليل الاثنين الثلاثاء مصدرها الجانب السوري في أحياء درعا القريبة من الحدود الأردنية، مشيرين إلى أن الأصوات استمرت ساعات وسمعت بشكل واضح ولافت في مناطق الشجرة وعمراوة والذنيبة والطرة كونها الأقرب إلى الحدود.

وأكدوا أن أصوات الانفجارات تأتي بعد هدوء دام أكثر من 6 شهور على الحدود الأردنية السورية، متخوفين في الوقت ذاته من سقوط قذائف عشوائية على منازلهم جراء الاشتباكات الدائرة هناك ما بين قوات النظام والمعارضة السورية.