خطة محافظة العقبة في شهر رمضان

الانباط تنشرها بالتفصيل

خطة محافظة العقبة  في شهر رمضان

 

الأنباط -  انس القرارعة

ركز محافظ العقبة حجازي عساف في اجتماعه امس مع جهات الاختصاص لبحث استعدادات  شهر رمضان المبارك العمل على تنفيذ توجيهات جلالة الملك بإطلاق مبادرات خلال الايام الفضيلة تستهدف الأسر العفيفة بطرود الخير والمساعدات بالتنسيق مع التنمية الاجتماعية والجهات ذات العلاقة .

ونبه المحافظ الى ضرورة الالتزام بتوجيهات رئيس الوزراء فيما يخص توفير جميع مستلزمات الشهر الفضيل واحتياجات الأسرة وباسعار مناسبة في الأسواق المدنية والعسكرية وديمومة الحياة اليومية بكل يسر وسهولة في شتى المجالات

حفاظا على حرمة الشهر الفضيل ومراعاة لمشاعر الصائمين.

 وبتوجيهات من  وزير الداخلية صدرت التعليمات بوضع الشروط والضوابط الخاصة بالمطاعم والفنادق والمقاهي ومحلات بيع المشروبات الروحية وبما يتناسب مع الشهر الفضيل.

وشدد الاجتماع على منع انتهاك حرمة رمضان في المؤسسات العامة والخاصة والشوارع والساحات العامة ووسائط النقل وتفعيل لجان السلامة العامة وعلى مدار الساعة لمراقبة ومتابعة الأسواق خاصة المواد الغذائية والعصائر التي يتم عرضها في الشوارع وغيرها من السلع الخاصة بالشهر الفضيل وضمان سلامتها.

كما بحث الاجتماع تحديث الخطط الأمنية وبما يتناسب مع الشهر الفضيل لديمومة الحركة المرورية والحفاظ على ممتلكات المواطنين خلال تأدية الشعائر الدينية بالإضافة إلى ديمومة الحياة في الأسواق التجارية.

ونبه المحافظ الى ضرورة المحافظة على حرمة الشهر الفضيل واحترام مشاعر المسلمين الصائمين وعدم التواني عن اتخاذ الإجراءات الرادعة بحق اي شخص ينتهك حرمة الشهر الفضيل سواء داخل الدوائر والمؤسسات الرسمية أو في الأماكن العامة وتحويل اي شخص مخالف لديوان المحافظة بعد انتهاء الإجراءات القضائية .

كما دعا الاجتماع الى توفير الحماية الأمنية اللازمة في مواقع الأسواق الشعبية وخاصة الواقعة في منطقة المحدود بالتنسيق مع سلطة العقبة

ومنع تواجد سيارات الخضار والفواكه والبسطات أمام المساجد وتحويل اي مخالفة لديوان المحافظة.

 وفيما يخص دور سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصه في الشهر الفضيل فقد تركز الحديث على تكثيف جولات السلامة العامه ومراقبي الصحه والجوده والاسعار على فترتين صباحية ومسائية وايلاء ذلك الاهتمام الكبير منعا لاحتكار بعض  التجار للبضائع ورفع الأسعار واستغلال المواطنين واتخاذ الاجراءات المشدده بحق المخالفين ومتابعة عمال شركة النظافه على مدار الساعه وإدارة الخدمات في مرافق المدينة.

وفيما يتعلق بمهام مديرية الصناعه والتجاره فقد وجهت الى متابعة توفير المواد التموينية والغذائية بكافة أنواعها واصنافها في الأسواق التجارية خلال الشهر الفضيل مع إدامة الرقابة وإلزام أصحاب المخابز بتوفير مادة الخبز بكافة أصنافها وبجودة عالية وبالاسعار المحددة .

ومن القضايا التي ركز عليها المحافظ عساف ان تكون هناك متابعة على المحلات التي تبيع مفرقعات الاطفال والتنبيه عليهم بعدم بيع مثل هذه الألعاب تحت طائلة المسؤولية وتزويد المحافظ بكشف بهذه المحلات وعناوينهم .

وعممت مستودعات مصفاة البترول - العقبة

بإلزام أصحاب محطات الوقود وموزعي الغاز باتخاذ الإجراءات الكفيلة بتوفير المحروقات خلال شهر رمضان واستمرار مديرية الصناعة والتجارة بارسال تقاريرها اليومية بهذا الإتجاه الى غرفة عمليات المحافظة.

اما مديرية أوقاف العقبة فستكون حريصة على

إقامة مجالس علمية في كافة مساجد العقبة

وتنفيذ برنامج وعظ وإرشاد بعد التراويح واقامة الدروس الدينية اليومية في المساجد

وفيما يخص مديرية التنمية الاجتماعية فقد تم توجيهها الى تكثيف حملات مكافحة التسول وعلى فترتين صباحية ومسائية بالتنسيق مع مديرية الشرطة والسلطة وباشراف من مساعد المحافظ للشؤون العامة.

وصدرت التوجيهات الى المؤسسة الاستهلاكية العسكرية والمدنية بالعمل على توفير كافة السلع الأساسية والتموينية للمواطنين وبكميات تكفي لسد احتياجات المواطنين.

وعلى الصعيد ذاته اخذت غرفة تجارة العقبة مهمة

التنسيق مع تجار العقبة بالنسبة للخضار والفواكه.