احتفال شعبي باختيار المفرق "مدينة الثقافة الاردنية "

احتفال شعبي باختيار المفرق "مدينة الثقافة الاردنية  "

محافظ المفرق : مسؤوليتنا في بناء الوطن تدعونا لنكون في طليعة التغيير  

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

اقيم  في مجمع الامير علي بن الحسين الرياضي وبحضور محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي ورئيس جامعة آل البيت الاستاذ الدكتور ضياء الدين عرفة ورئيس لجنة بلدية المفرق الكبرى احمد العجلوني ومدير شرطة المفرق العقيد امجد الشمايلة ومدير ثقافة المفرق فيصل السرحان ومدير شباب المفرق محمد الخوالدة ومدراء التربية والتعليم والاجهزة الامنية والحكام الاداريين والفعاليات الشعبية والرسمية حفل وطني شعبي وعفوي بمناسبة اختيار المفرق مدينة الثقافة الاردنية لعام 2017 .

وقال محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي " فانه ليشرفني ان ارفع باسمي وباسمكم ابناء محافظة المفرق عامة الى مولانا صحاب المقام السامي جلالة الملك عبدالله الثاني باحر التهاني واخلصها داعين المولى عزو وجل ان يكلأ جلالته برعايته ويديمه بموفور الصحة والعافية والعمر المديد"

وأكد الدكتور الزعبي ان مسؤوليتنا في بناء الوطن تدعونا لنكون في طليعة التغيير وقوته الاساسية نحو معارج العلا والتقدم ، منوها بان اشتدت المحن والصعوبات فالأردن اقوى مما يتصور الجميع .. اردنيون بقلب واحد ويد واحدة وامل واحد وهدف واحد وشعب لم تزده التحديات الا ثباتا واخلاصا للوطن وقائده .

واشار المحافظ الى ان الوعي الذي نريده يجب ان يكون رسالة نحملها جميعا الانتماء الاسمى هو الوطن الذي نفاخر بقداسته ارضه وسجله الهاشمي وتاريخه الناصع ، حيث استطاعت النهضة الهاشمية ان تقفز بالأردن الى المحيط الزاهي بكل ثقة واستحقاق واقتدار بحيث اصبح الاردن الركيزة الاساسية في وجدان قائد الوطن .

وتابع الدكتور الزعبي حديثه قائلا" بانه في ذكرى الاحتفالات بالأعياد الوطنية فأننا نؤكد وبعزيمة الرجال اننا كما كنا وسنبقى خلف قيادتنا الهاشمية سدا منيعا فمن عراقة ابناء البادية قد فاضت مشاعر صادقة وتحمل بين ثناياها موسوعة الحب الازلي وامارات العشق السرمدي ولتخرج كلمات من حناجر صدحت لتؤكد على صدق ولاء وانتماء مطلق للقيادة الهاشمية ولثرى الاردن الطهور "

واكد الدكتور الزعبي بانه مع اقتراب موعد انتخابات البلدية واللامركزية فلا بد من دعوة الجميع للمشاركة بهذا اليوم والتوجه الى صناديق الاقتراع بالوجه المأمول والمطلوب والموصوف بأبناء هذه المحافظة التي سجل لها التاريخ اقدامها صوب كل ما شانه ان يكون للوطن .

وشملت فعاليات الاحتفال والذي اداره الشاعر ابراهيم الحسبان على مشاركة فرقة البادية الشمالية وفرقة الحجايا وفقرة فنية للاجئين السوريين في مخيم الزعتري وفرقة بلدية المفرق  الكبرى للفنون الشعبية وفرقة الرمثا للفنون الشعبية وفقرة غنائية للفنان غالب خوري من جامعة آل البيت  وفقرة لموسيقات الامن العام .

يشار الى الاحتفال والذي اقامته محافظة المفرق ومديرية ثقافة المفرق وبدعم من وزارة الثقافة جاء لإبراز الجوانب الثقافية والابداعية والفنون المنوعة وذلك ضمن احتفالية المحافظة باختيارها المدينة الثقافية للعام الحالي .//