المرشح المغربي : نادتني العقبة فلبيت

احد خيارات الاجماع العقباوي

 

العقبة – طلال الكباريتي

قال المرشح للانتخابات اللامركزية محمد المغربي أن قرار ترشحه للامركزية جاء بعد حاجة العقبة الملحة لتنفيذ خطط التنمية والتعليم والصحة والخدمات  .

وأضاف المغربي للأنباط أن العقبة على الرغم من انتشارها العمراني بالمقابل أبناء المدينة يشكون تدني خدمات شواطىء العقبة ولا تليق بأبنائها بالاضافة الى تدني مستوى التعليم فيها لما تشهده مدارسها القليلة من اكتظاظ  .

وكشف المغربي أن قرار ترشحه للامركزية جاء بطلب من أبناء العقبة، بعد مشاركته في الترشح للانتخابات النيابية السابقة ولم يحالفه الحظ . 

ودعا المغربي أبناء العقبة للمشاركة من خلال صناديق الاقتراع لاختيار الأنسب وصاحب الكفاءة للرقي بالمدينة وازدهارها .

وفيما يتعلق بقراءته لمرشحي اللامركزية فقد أشار الى أن العقبة تزخر بكثير من الوجوه الجديدة، رسالتهم النهوض بالمدينة ولهم قاعدة شعبية انتجوها بمحبتهم وتفاعلهم مع أبناء المجتمع المحلي .

وأعرب المغربي عن أمله أن تحظى المترشحات الأكثر كفاءة بنصيب جيد من الأصوات، لافتا الى أن أغلبهن لهن قواعد شعبية ولهن حضورهن اللافت في أغلب المحافل والمناسبات الوطنية السابقة في العقبة .

ولفت إلى أن شمول العقبة لانتخابات اللامركزية جاءت  بتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني خلال لقائه مع أبناء العقبة في نهاية شهر تموز من العام الماضي .

وناشد المرشح المغربي أبناء العقبة لاختيار مرشحيهم ضمن الكفاءة والاستحقاق وليس على نحو عشائري أو عنصري مشيرا الى أن العقبة الأكثر حاجة من بين المحافظات للتطوير والبناء .

ونوه الى الأهمية الاقتصادية لمدينة العقبة لكونها المدينة الأولى سياحيا في المملكة والمنفذ البحري الوحيد مما ينعكس اقتصادها ايجابا على باقي مناطق المملكة .