المناطق الصناعية الجديدة تفرض اجندتها على البنية التحتية في القويرة

العقبة الخاصة تبدا صيانة شوارع وارصفة " رم "

  

العقبة -  الانباط

 

باشرت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بتنفيذ اعمال الصيانة العامة لشوارع وارصفة بلدة رم وتطوير مدخلها وايصال التيار الكهربائي لبلدة الخالدي بكلفة اجمالية تصل الى 338 الف دينار.

كما طرحت عطاء خدمات الدراسة والتصميم واعداد وثائق العطاء لمبنى مديرية شؤون الاقليم والقاعة متعددة الاغراض.

وقال الناطق بأسم السلطة الدكتور عبدالمهدي القطامين انه تم تجهيز مخططات تنظيمية لعدة مناطق تابعة لمحافظة العقبة تندرج ضمن مسؤولية السلطة التنظيمية لغايات النهوض بالواقع التنظيمي لها مع الأخذ بعين الاعتبار تقديم الخدمات المناسبة لهذه التجمعات السكانية التي تنتشر على مساحات واسعة في لواء القويرة.

وبين أن مديرية شؤون الإقليم في السلطة تقوم بتنفيذ هذه المشروعات الهادفة الى تحسين البنية التحتية، اضافة الى دورها في دعم مؤسسات المجتمع المدني والقطاعات العاملة في المنطقة لخلق بيئة تنموية مناسبة تشجع على إيجاد فرص عمل جديدة لأبناء المنطقة، وذلك وفق مسؤوليات مشتركة ما بين السلطة وتلك المؤسسات العاملة في الإقليم.

واكد القطامين ان الاقليم سيشهد تطورا متسارعا في الايام القادمة خاصة بعد اقرار ست مناطق تنموية، منها ثلاث مناطق استثمارية واخرى خدمية وسياحية ستتمتع بكامل المزايا والحوافز الاستثمارية التي يوفرها قانون المنطقة الخاصة لتشجيع جذب الاستثمار للواء وخلق المزيد من فرص العمل لمحاربة الفقر والبطالة واعتماد التشغيل والتنمية بالاستفادة من التجمعات السكانية كمحاور تنموية.

وأضاف أن من شأن هذا التوجه إنشاء تكاملية مع المنطقة الخاصة وتعزيز وسائل الربط ما بين التجمعات السكانية المجاورة لها والجهود التنموية التي تقوم بها السلطة وخلق محاور وأقطاب تنموية جديدة قادرة على دفع عجلة ومسيرة التنمية في محافظة العقبة.