سوريا ترحب بمبادرات المساهمة في إعادة الإعمار

فقط للدول التي لم تنخرط بالعدوان عليها

دمشق - سبوتنيك

قالت وزارة الخارجية السورية، إن اسوريا التي كانت على الدوام حريصة على إقامة أفضل علاقات التعاون مع دول العالم ترحب بمبادرات الدول والجهات التي لم تنخرط في العدوان عليها وتلك التي تتخذ نهجاً واضحاً وصريحاً ضد الإرهاب للمساهمة برفد جهود الحكومة السورية في إعادة الإعمار.

وأوضح مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، وفقاً لوكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، أن الجمهورية العربية السورية التي تحملت العبء الأكبر في توفير المساعدات لمن يحتاجها من المواطنين تؤكد مجدداً استعدادها لاستمرار التعاون مع مختلف الهيئات والمنظمات الدولية المعنية بالشأن الإنساني.

وأكد أن الشعب العربي السوري الذي قارع الإرهاب دفاعا عن سوريا والإنسانية جمعاء سيخوض بنفس التصميم والعزم والإرادة معركة إعادة إعمار ما دمره الإرهاب وتعزيز انطلاق العملية الإنتاجية من أجل توفير مقومات الحياة الكريمة للسوريين، مشيرا إلى أن سوريا ترى أن إلغاء الإجراءات القسرية أحادية الجانب الظالمة واللاشرعية التي فرضتها أمريكا والاتحاد الأوروبي على سوريا والتي انعكست بشكل سلبي على حياة المواطن السوري ولقمة عيشه يشكل عاملا مساعداً من أجل انطلاقة كاملة لعملية إعادة الإعمار.