"قصبة العقبة " تخسر معركة رئاسة مجلس المحافظة

الزوايدة رئيسا والهلاوي نائبا

 

العقبة - الانباط - خاص

 

 

فاز محمد الزوايدة امس في الانتخابات الداخلية لمجلس محافظة العقبة بالرئاسة بواقع 8 اصوات من اصل 19 عضوا.

ونافس الزوايدة على هذا المنصب محمد المغربي الذي حصل على 6 اصوات وعطا المنزلاوي 4 اصوات.

وتحت ضغط ابناء مدينة العقبة ( القصبة ) جرت محاولات حثيثة للوصول الى هذه الانتخابات بمرشح واحد بين المغربي والمنزلاوي الا ان كافة الوساطات باءت بالفشل.

ووفق متابعة الانباط فان اعضاء المجلس من ابناء العقبة وايضا من وجهاء المدينة حاولوا جمع المرشحين المغربي والمنزلاوي لانسحاب احدهما الى الاخر بعدما تبين ان ابناء البادية في الوية العقبة قررت دعم الزوايدة.

واستمرت هذه الوساطات حتى ساعات الصباح الاولى من يوم امس من خلال جمع المرشحين في مكتب احد ابناء العقبة لخوض الانتخابات بمرشح واحد الا ان كلا منهما تمسك بموقفه وايمانه بامكانية تحقيق الفوز في هذه المنافسة.

اما نائب الرئيس فقد ظفر به علي الهلاوي بالتزكية. وفي معركة مساعد الرئيس فقد ذهبت الى عضو المجلس علي ابو خليل بالقرعة بعدما تعادل بعدد الاصوات مع زميله جهاد الفران بتسعة اصوات لكل منهما. كما ترشحت لهذا المنصب عالية الكباريتي وحصلت على صوت واحد.

وفي الاجتماع الاول للمجلس الذي بدأ الساعة العاشرة صباحا انتخب اعضاء المجلس رئاسة واعضاء لجانه الخمسة.

واختير المغربي رئيسا للجنة الاقتصادية والفران رئيسا للجنة التربية والتعليم وحسين الحساسين رئيسا للجنة المجتمع المحلي.

اما لجنة الزراعة فقد انتخب حسن الرياطي رئيسا لها، ومحمد نجادات رئيسا للجنة الصحة والاشغال.

وشارك 18 عضوا في جميع اللجان باستثناء عطا المنزلاوي.

واكد محافظ العقبة حجازي عساف الذي حضر الجلسة الصباحية لمجلس المحافظة على ضرورة التعاون مع مجلس المحافظة وأهمية العلاقة التكاملية بين  المجلس التنفيذي ومجلس المحافظة لتحقيق رؤية جلالة الملك  والتي تقوم على تعزيز المشاركة الشعبية وبناء قدرات المحافظات وتوزيع مكتسبات التنمية.