الزعبي والدغمي يؤكدان اهمية التشاركية بين المجلس التنفيذي والمحافظة والبلدية لتنفيذ مشاريع تنموية مستدامة

محافظ المفرق يزور بلدية المفرق الكبرى

 

 

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

 

قام محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي اليوم الاثنين بزيارة الى بلدية المفرق الكبرى التقى خلالها برئيس البلدية عامر نايل الدغمي وتم بحث التعاون والتنسيق ما بين المحافظة والبلدية في سبيل تقديم افضل الخدمات للمواطنين وخصوصا الجهود الكبيرة التي تقوم بها البلدية في الآونة الاخيرة من اعمال تصب في المصلحة العامة

 

واكد محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي اهمية التشاركية الحقيقية من المجلس التنفيذي في محافظة المفرق  ومجلس المحافظة البلدية في وضع البرامج والمشاريع ذات الجدوى الاستثمارية والاقتصادية والمستدامة لتحقيق النفع على المواطن والذي يعد الشريك الحقيقي مع هذه المجالس في التشاور والتشارك معها بشكل موصول وهادف.

 

واشار الدكتور الزعبي الى ان ا التنمية المستدامة لن تتحقق دون توفير رؤية وتشاركية من الجميع لإقامة مشاريع ريادية طويل الامد تمكن المواطنين من جني ثمارها على ارض الواقع ، وهذا ما يقع على المجالس البلدية والمحلية واللامركزية والتي جاءت ثمرة جهود جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه في اعطاء المواطن المشاركة في صنع القرار واختيار المشاريع التنموية التي تستهدف حاجته في المناطق كافة .

 

وبين الدكتور الزعبي ان للبلديات دورا رئيسا وخصوصا بلدية المفرق الكبرى التي تقع عليها مسؤوليات جسام في تحمل الاعباء نحو خدمة المواطن ، كون البلديات والمجالس المحلية ومجالس المحافظات المنتخبة جاءت لهذه الغاية والتي تتطلب المزيد العمل الموصول والتعاون مع جميع المؤسسات لتتمكن من القيام بواجبها على اكمل وجه جميع المجالس البلدية والمحلية .

 

واضاف الدكتور الزعبي اننا حريصون على الانفتاح مع الجميع بعد ان تحقق حلم قائد الوطن بنجاح انتخابات اللامركزية وافراز ممثلين للمجالس في البلديات والمحلية والمحافظات المنتخبة والتي سيكون على عاتقها الدور الاكبر نحو التفكير والمضي قدما في ايجاد الارضية المناسبة لتنفيذ المشاريع المستدامة والتي من شانها ان تسهم في تحسين اوضاع المواطنين وفي القطاعات المختلفة من خلال التوجه لإقامه مشاريع فريدة تكون موجهة للمواطن باعتباره المشارك الاساسي في العمل والبناء والعطاء .

 

رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي ثمن بدوره تعاون وجهود محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي الذي يواصل الاهتمام والمتابعة لهموم المواطن في المحافظة وما هذه الزيارات واللقاءات الا اشارة واضحة نحو تحقيق العمل المشترك والذي يخدم الوطن والمواطن ، منوها حرص البلدية من خلال خططها وبرامجها ومشاريعها على ان تكون خدماتها للمواطن وفي الميدان وهذا ما نراه على ارض الواقع وخلال هذه القترة القصيرة من المجلس الجديد خدمات قامت بها كوادر البلدية .

 

واشار الدغمي الى ان هناك تشاركية وتعاونا مع بلديات محافظة المفرق والبالغ عددها 18 بلدية سترى النور قريبا والتي سيتم على اثرها توحيد كافة الجهود في تقديم المبادرات التي تخدم محافظة المفرق وبلدياتها ومواطنيها وذلك من خلال اقامة مشاريع تنموية وخدمية هادفة في تنمية المناطق وتحسين اوضاع المواطنين الاقتصادية .

 

واكد الدغمي ان البلدية مستمرة في ادائها الذي بداته منذ ان تسلم المجلس البلدي اعماله في الاصلاح والتطوير وتبسيط الاجراءات على المواطنين ودون اي تأخير في انجاز المعاملات والعمل على متابعة ملاحظات ومطالب اهالي المدنية ومناطقها من خلال تعاون الدوائر المعنية في البلدية والتي تسعى جاهدة الى جعل المفرق الافضل على مستوى بلديات المملكة بهمة كواردها وابنائها والتي ستحقق كل ما هو مفيد للمواطنين .

 

وتابع الدغمي حديثه قائلا " اننا في بلدية المفرق ابوابنا مفتوحة للجميع والتعاون مع جميع المجالس البلدية والمحلية ومجالس المحافظات بهدف تحقيق الخدمات المميزة للمواطنين ، موضحا ان البلدية لن تتوانى عن تقديم الدعم اللازم للمشاريع والبرامج الهادفة نحو خدمة المواطنين "

 

وحضر اللقاء نائب رئيس البلدية سامي بصبوص ومدير الدائرة المالية موفق المشاقبة ومدير دائرة العلاقات العامة والاعلام مروان عبد المجيد.