مربو الدواجن يدعون لوضع حد لخسائرهم

مربو الدواجن يدعون لوضع حد لخسائرهم

عمان – بترا

ناقش عدد من أصحاب مزارع الدواجن خلال اجتماع عقد في مقر الاتحاد النوعي لمربي الدواجن أمس السبت المشاكل التي تعترض هذا القطاع الحيوي الهام واليات النهوض به.


وقالوا بحضور عدد من اعضاء الاتحاد ان قطاع الدواجن يعد رافداً أساسياً للاقتصاد الوطني، ويسهم بدور فعال في الامن الغذائي الاردني، داعين الى وضع حد للخسائر التي تلحق بمربي الدواجن.


واشاروا الى ان قطاع تربية الدواجن ينقسم إلى قسمين من المربين هم كبار المربين من الشركات الكبيرة، وصغار المربين من المزارعين الذين يعدون رافدا مهما في توفير الدواجن في السوق، وهم الأكثر تضرراً بالخسارة نتيجة عدم قدرتهم على منافسة الشركات، وتذبذب الأسعار، وارتفاع سعر الصوص والاعلاف والادوية وغيرها من مستلزمات الانتاج.


ودعوا الى وضع حد للخسائر التي ارهقتهم، والى سماع صوتهم من قبل اصحاب القرار، مشيرين الى ان هناك عددا كبيرا من المزارعين أغلقوا مزارعهم لعدم تمكنهم من تأمين مستلزمات التربية.


وقالوا ان قطاع الدواجن بحاجة لخطط ودراسات ووضع معادلة عادلة تضمن مصلحة المنتج والمستهلك والى الاهتمام بالمربين الصغار والوقوف الى جانبهم.


وناقشوا العديد من المشاكل المتمثلة بصعوبة تسويق منتجاتهم داعين الى فتح مسلخ عمان امام منتجاتهم ومنع بيع الريش الا من قبل صغار المزارعين واعطاء رخص لمحلات بيع الدواجن (النتافات).


وفي ختام الاجتماع تم تشكل لجنة لمتابعة التوصيات والاقتراحات التي طرحها المجتمعون ومناقشتها مع الجهات المختصة.