"البيئة البحرية " تقاوم خطر النفايات البلاستيكية على خليج العقبة

في حملة اطلقتها بعنوان نظفوا العالم

"البيئة البحرية " تقاوم خطر النفايات البلاستيكية على خليج العقبة



العقبة ـ الانباط


اطلقت الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية من العقبة مؤخرا حملة "نظفوا العالم" للعام 2017 .

ورعت الاحتفالية صاحبة السمو الملكي بسمة بنت علي المعظمة رئيسة الجمعية.

 

وقال المدير التنفيذي للجمعية ايهاب عيد ان الحملة التي تحمل شعار (بحرنا ارثنا وحمايته واجبنا... خلي البداية من عندك) تعمل على تعزيز ورفع الوعي حول خطر النفايات البلاستيكية على الانظمة البيئية في خليج العقبة خصوصا ان 80% من هذه النفايات تاتي من البر مما يتطلب اجراءات تبدا من الافراد والمؤسسات للتعامل مع إدارة النفايات.

وتعد الجمعية الممثل الرسمي لهذه الحملة في العقبة، ويتم تنفيذ هذه الحملة في العقبة منذ ثلاثة وعشرين عاما لتعطيها بعداً استراتيجياً آخر.

واضاف عيد بان الجمعية فخورة بانجازات الحملة التي بدات بمجموعه صغيرة من المهتمين لنجد الان آلاف المتطوعين والمهتمين يشاركون بفعاليات  الحملة المختلفة من حملات تنظيف جوف البحر وحملات تنظيف الشاطئ والمدينة كما ان عددا اخر من المؤسسات بدات تهتم بمثل هذه النشاطات وهو امر بالغ الاهمية//.