والله انطردت يا شبّوحة ...

 

 

يا الله قديش انبسطت على طردة السفير السوري..ومش أنا لحالي اللي انبسطت ..جيراننا انبسطوا .. وجيران جيرانا ..وجيران جيران جيرانا .. والأطافيل كمان ..و أصدقاء الأطافيل ..والسوريين اللي هون فرحانين ..وأولادهم فرحانين ..ومعارفهم كمان ..ونسايبهم ...حتى العراقيين فرحانين ..و المصاروة اللي هون كمان ..

والليبيون شفتهم شوف عيني ..وزعوا على بعض كوكو عاشور و سمارس ..حتى الباكستان اللي هون سمعتهم بيحكوا : فيه سفير ؛ فيه برا ...!

بس السؤال ..يا ترى ليش أنا وكل الشعب الآردني ..والسوري و العراقي و الليبي و الباكستاني و جميع الأخوة الاشقاء اللي هون كانوا فرحانيين ...؟

أنا أحكيلكوا ليش ..؟ لأنو هذا المدعو بهجت سليمان ..اعتقد الجميع للحظة أنه الآمر الناهي في الأردن ..و أنه قد ما يشط وقد ما ينط ما في حدا يحكيلو وين رايح ..؟ ولو جاب سيرة الاردنيين بالعاطل ( مع إنو جابها ) فمش رح يلاقي حد يقولو : لهون و بكفي ..وكل يوم و الثاني نازل تصريحات و شبرحات و كأنو الأردن مطوبة بأسمو ..!!

اليوم وبعد أن كان هذا الطرد هو أمنية شعبية ..بل عربية ..بل أممية ..يكون بذلك الطرد قد تحقق حلم من أحلام الآردنيين ...صحيح أن الطرد جاء متأخراً و متأخراً جدا ..بس صار في النهاية ..وعمت الفرحة ..

والله انطردت يا شبّوحة ...

وهيني عم أقرش سكر ..رغم السكر اللي معي ...!! هسا الدور على مين ..مين ...مين ...؟؟؟!