تبهدلنا

 

الوضع مش طبيعي ..تبهدلنا بهالشتوة ..و الصحيح دايما نتبهدل ..!! بس ليش ..؟ شو عاملين بدنيتنا ..؟؟ ضرايب و بندفع ..تزقيف و بنزقف ..الحيط و بنمشي جنبه و بنحكي بالسر و العلن يا رب الستر ..الطابور بنقف فيه زي كيس الذرة ..المخالفات كلها بندفعها حتى قبل ما نتخالفها ..والشرطي نضرب له تعظيم سلام ..كل اشي كل اشي عاملينو تمام التمام وزيادة ..

كل ما رشرشت الدنيا شوية ..تتعطل البلد ..وان كانت كب من الرب برضو تتعطل ..صرت خايف إذا شي مرة كبيت سطل مي بالشارع كمان تتعطل البلد ..شو قصة هالبلد اللي مش متحملة الميّة اللي جاية من فوق ..

الشتاء في الأردن يعني كشف كامل بالعيوب ..الشتاء هو الشهر الذي يصبح الأردنيون فيه عفاريت في السخرية على حكومتهم و مسؤوليهم ..و يستطيعون في الشتاء ممارسة حقهم في النقد و النقد الجارح ..و الحكومة و المسؤولون منطمون و ساكتون لأنهم واقعين وسط الفشل الذي لا يستطيعون إنكاره ..في الشتاء حتى الموالون للحكومة ينتقدونها ..بل الحكومة كمان تنتقد نفسها ..

ولكن ذلك ..ومع موجة الحرية الاضطرارية التي تظهر مع كل منخفض ..فإن ذلك لا يكفي لردع الحكومة عن فشلها المتكرر في مواجهة ماء السماء ..فكأن القاعدة التي تلعب عليها الحكومة دائما ( علينا الفشل و عليكم طولة اللسان ..) ..

هذا الشعب لو كان موجوداً عند أوباما لأصبح أوباما عبد الله النسور ..