السعود يقدم استجوابا لرئيس ديوان المحاسبة

الأنباط



كشف النائب يحيى السعود عن نيته تقديم استجواب رئيس ديوان المحاسبة أمام مجلس النواب على خلفية اتهام السعود بالفساد اثناء توليه رئاسة بعثات الحج والعمرة في أمانة عمان.

وتساءل السعود في مؤتمر صحفي عقده ظهر الاربعاء في مجلس النواب :"كيف لديوان المحاسبة ان يحاسب على مخالفة قد اقرها سابقاً من خلال ارسال بعض موظفي الأمانة في بعثات الج والعمرة لآمانة عمان الكبرى ؟"، مؤكداً ان القضية اغتيال للشخصية وأن ديوان المحاسبة يتعامل بازدواجية حيال بعض القضايا.

وقال السعود انه لم يكن صاحب القرار في اي توقيع على الاجراءات التي تمت المصادقه عليها والتي نُفذت خلال فترة امناء عمان السابقين مضيفاً:"ان رئاسة الوزراء هي صاحبة الولاية على المال العام واي صرف يعتمد على موافقتها".

واشاد السعود بدور لجنة التحقيق النيابية في سيعها للبحث عن الحقيقة معربا عن استياءه مما وصفه استهدافاً للفترة التي كان بها رئيسا لبعثات الحج دون غيرها من الفترات.

ودافع السعود عن رئاسته لبعثات الحج وقال انها كانت تتم وفق الأسس المعمول بها في أمانة عمان منذ عام 1999 وأن المياومات والمكافآت كانت تصرف وبموافقة الحكومة وضمن الاسس المتعارف عليها.

واوضح انه قام بتزويد لجنة التحقيق النيابية بكافة الوثائق والأوراق التي تؤكد انه لا مخالفات مالية وادارية في بعثة الحج والعمرة.

وقال ان كافة الاجراءات التي كان يقوم فيها خلال فترة ترؤسه بعثة الحج كانت قانونية واختيار الاشخاص للبعثة كان يتم بالقرعة ولم يكن يتم حسب الأهواء الشخصية.

وكانت لجنة التحقيق النيابية المتعلقة بأمانة عمان الكبرى احالت الملف المتعلق بالحج والعمرة في الأمانة ( القرار رقم 4 ) الى رئيس مجلس النواب وذلك بعد ان تمت دراسته دراسة مستفيضة واستمعت اللجنة الى اراء وملاحظات العديد من الخبراء والمختصين والشهود وخاصة مندوبي ديوان المحاسبة وعدد من الموظفين العاملين والمتقاعدين في أمانة عمان الكبرى.