"التمييز" تنقض حكماً بإدانة أردني بهتك عرض لبنانية 19) مرة وكان يصورها وهي عارية

 

 

الانباط

 نقضت محكمة التمييز حكماً لمحكمة الجنايات الكبرى يقضي بحبس اردني ثلاث سنوات لتجريمه بجناية هتك عرض فتاة قاصر لبنانية الجنسية بعد ان قدم وكيل الدفاع عن المتهم المحامي عماد الكيلاني دفعا بان الفتاة من مواليد سوريا وانها تتجاوز الثامنة عشرة من عمرها.


ولكون ما اثاره وكيل الدفاع يتعلق بعمر المجني عليها بانها من مواليد 1994 اي انها تتجاوز الثامنة عشرة من عمرها بموجب شهادة ميلاد رسمية صادرة عن السلطات السورية ذات اثر حاسم في الدعوى فكان على محكمة الجنايات ان تسمح له بتقديم بيناته الدفاعية تحقيقا للعدالة.

وكانت الفتاة قدمت للنيابة العامة بينات تثبت انها لبنانية الجنسية وانها من مواليد عام 1997 اي ان عمرها بتاريخ وقوع الجريمة 16 عاما.

وكانت محكمة الجنايات ادانت المتهم بجناية هتك العرض بعد ان توصلت الى قيامه بالتعرف على الفتاة التي حضرت للاردن منتصف عام 2012 وان العلاقة تطورت بينهما الى ان قام المتهم بهتك عرضها (19) مرة وكان يصورها وهي عارية ثم سافرت وبعد عودتها مطلع عام 2014 طلب منها الحضور تحت التهديد بنشر صورها وارسالها لذويها في حالت رفضت.