إربد: حوارية حول أهمية مشاركة الشباب في الانتخابات النيابية المقبلة

{clean_title}
الأنباط -
الأنباط -عقدت هيئة شباب كلنا الأردن فرع إربد الذراع الشبابية لصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية وبالتعاون مع وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية مساء أمس السبت، جلسة نقاشية حول أهمية مشاركة الشباب في الانتخابات النيابية المقبلة، عبر تطبيق زووم.
وحاور أمين عام وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية الدكتور علي الخوالدة خلال الجلسة، 100 شاب وشابة، ممثلين عن المجتمع المحلي والأحزاب والتيارات السياسية والجمعيات في محافظة إربد، حول الدور الكبير لمشاركة الشباب في انتخاب مجلس نيابي قوي قادر على مواجهة التحديات التي يمر بها الأردن والمنطقة، والعمل على تحقيق الأهداف المرجوة التي يتطلع لها الشباب الأردني.
واشار مدير عام الهيئة عبدالرحيم الزواهرة، الى الدور التشاركي الذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع الوزارات والمؤسسات المعنية لإنجاح الانتخابات النيابية القادمة.
من جهته، بين منسق الهيئة فرع إربد سامر مراشدة، أهمية تفعيل دور الشباب ومشاركتهم في الانتخابات النيابية القادمة، خاصة الشباب الذين سينتخبون أول مرة وعددهم يقارب نصف مليون شاب وشابة ضمن الفئة العمرية من (18- 21 عاما)، آملين أن يكون ثلثي المجلس القادم من فئة الشباب وضمن الفئة العمرية من 18- 42 عاما.
وفي نهاية الحوار تم طرح العديد من الأسئلة والمقترحات من قبل الشباب والشابات المشاركين لتفعيل وزيادة مشاركة الشباب في انتخاب المجلس النيابي المقبل.
--(بترا)
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )